ألعاب الفيديومراجعات الألعاب

مراجعة إضافة Legacy of the First Blade للعبة Assassin’s Creed Odyssey

عندما أصدرت شركة يوبي سوفت لعبة أساسنز كريد أوريجنز قبل عامين، اعتقدنا أن ذلك الجزء قد تعمق في قصة السلسلة حتى جذورها القديمة من حيث الجانب الزمني.

لكن يبدو أن الأمور لم تكن على ذلك النحو، فقد تعمّقت Odyssey بصورةٍ أكبر لتعود لعصورٍ ماضية أقدم من تلك التي في Origins بشكلٍ قد يظنه البعض مبالغًا فيه وذلك لانفصال القصة بصورةٍ أو بأخرى عن السلسلة بشكلٍ عام، ولو بعض الشيء.

لكن الجميل أن شركة Ubisoft كانت على دراية بوجود هذا النوع من الانفصال ما بين قصة Odyssey وبقيّة جوهر سلسلة Assassin’s Creed، حيث تقدّم الشركة إضافة Legacy of the First Blade التي من المفترض أن تسد من هذه الفجوة وتضع جسراً يقضي على هذا الانفصال.

إذ تحاول هذه الإضافة أن تركز على ربط قصّة Kassandra وأخيها Alexios بقصّة وارث الأخوية أو الـ Assassin’s Brotherhood. وتعمل الإضافة على تحقيق هذا الربط من خلال تسليط الضوء على شخصية جديدة يدعى Darius الذي يتضح لنا بأنّه هو الـ Assassin الأوّل على الاطلاق. وبالنسبة لي، أرى أنّ شخصيةٍ واضافةٍ مثل هذه قد حققتا نجاحًا في تقديم قصةٍ جديدة ممتعة تمتاز بجانبٍ روائيّ قويّ ينجح في شدّ اللاعبين، وهذا برأيي ما كنت أود رؤيته من إضافات السلسلة، بحيث تقدم الأخيرة قصةً ممتازة مع بقائها مجرّد إضافة بدلًا من تشكل جزء جديدٍ كامل لتحقيق ذلك الغرض فقط. أما في الجانب الآخر، فإني لا أعتقد بأنّ الإضافة تعطي جوانب اللعب الفعلي وأساليبه حقها الكاملة، الأمر الذي كان مخيّبًا للظن بعض الشيء.

ويرتكز الجزء الأول من الإضافة على أكثر من جانب مثيرٍ للاهتمام. فهذا الجزء يقدّم شخصية Darius، الى جانب تشويق اللاعبين ببعض الأمور والخفايا والتلميحات التي تعزز من ربط اللاعبين بشخصية Darius. وفور انتهاء هذا الجزء، شعرت بالحماس للشروع في الجزء الثاني من الإضافة وذلك ليس للتعرف على شخصية Darius فحسب، بل لأنّي شعرت بأنّ السلسلة بدأت تقدّم جوانب أراها فعلًا مهمّة.

لكن للأسف، حماسي الذي بني سريعًا قد ذهب أدراج الرياح. فالإضافة، خاصةً بالجزأين الثاني والثالث، لا توفر التجربة المثالية التي كنت أتوقعها. فلم أستطع أن المح أي نجاحٍ أو قدرةٍ جيّدة في الربط بين قصة الإضافة والقصة الأساسية للعبة المتمثلة بـ Kassandra و Alexios. بحيث أن العامل الروائي، برغم متعته، يبقى منفصلًا عن القصة الأساسية لـ Odyssey، لدرجة أنها تبدو متجاهلة تمامًا لها في مواضع مختلفة. فكثيرًا من الأحيان ما كنت أشعر بانفصال تام تجاه ما تحاول أن تقدمه الإضافة من جانبٍ روائيّ مقارنةً بذلك الذي تحمله القصة الأساسيّة، وما يجعل الأمر محبطًا هو أنّ الانفصال هو بحد ذاته المشكلة التي كان من المفترض أن تسدها الإضافة.

لكن لو استعرضت الإضافة بمعزلٍ عن الربط مع القصة الأساسية فإني لا أراها سيئةً على الاطلاق. فإضافة Legacy of the First Blade تقدم عددًا من الشخصيات، لا سيما الشريرة منها، التي تتسم بكاريزما وبنية روائية ممتازة. فهنالك الشخصيات التي تستحث عواطف اللاعب، وغيرها الشرير وغيرها المتخبط والمتقلب بشكلٍ درامي رائع.

أمّا أكثر الأمور التي لفتت انتباهي هو نظام القتال الذي تقدمه هذه الإضافة، حيث يتسم ذلك الأول بسرعة وتيرته ونظام التقدم المتعمّق والمعارك البحرية الممتعة التي تلقى جوانب ومزايا جديدة مع الاضافة، الى جانب وجود عدد من المهارات والقدرات التي يتسنى للاعب فكّها خلال تقدمه في المستوى. ناهيك عن وجود أسلحة جديدة قابلة للتصنيع، وكذلك العتاد والدروع والحصون التي يمكن الاغارة عليها واحتلالها واعداء جدد ومتنوعين كما يوجد عدد لا بأس به من المهام والنشاطات الجانبية. وكل ذلك يعني أنّ الإضافة تقدّم محتوىً متنوّع وجيّد من الصعب أن يخيّب ظن أحد.

وبالنهاية، لا يسعني القول الا أنّ الإضافة تحقق نجاحًا باهرًا في تقديم محتويات جديدة للعبة Assassin’s Creed Odyssey، ويتمثل ذلك بالشخصيات التي أحسن تصميمها وكتابتها، الى جانب محتويات اللعب الجوهري كنظام القتال والمهام والنشاطات، فيما لا تقدّم الإضافة الأداء المطلوب والمتوقع من حيث الربط الروائي بين قصتها وقصة اللعبة الأساسية.

الإيجابيات

  • نظام قتال وقدرات جديدة
  • تجديد نظام المعارك البحرية
  • شخصيات ممتازة
  • محتوى متنوع وجديد

السلبيات

  • العناصر الروائية تبدو مستعجلة وغير متناسقة مع القصة الرئيسية
  • نهاية غير مرضية
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق