التكنولوجيا

مراجعة لسماعة الألعاب اللاسلكية Sennheiser GSP 670

هذا الموضوع مراجعة لسماعة الألعاب اللاسلكية Sennheiser GSP 670 ظهر على التقنية بلا حدود.

أطلقت شركة Sennheiser أول سماعة رأس لاسلكية للألعاب خاصة بها في هذا العام، وهي سماعة Sennheiser GSP 670. ولقد وصفت الشركة السماعة بأنها “Gaming for audiophiles” لتحل محل GSP 600 كمنتج اعلى وأرقى لمجموعة GSP.

إليكم مراجعة لسماعة الألعاب اللاسلكية Sennheiser GSP 670:

التصميم

تأتي السماعة بوزن 398 جرام وهي تستمد مفهوم التصميم بمجموعة GSP وهذا يعتبر شيء ممتاز بالنظر إلى أن هذه النسخة بالتحديد لازالت تحتفظ بجودة تصنيع عالية جدًا وأيضا مريحة لأبعد الحدود وهذا لأنها تستخدم الـ Memory Foam والذي يعتبر مفيد ومناسب للغاية خاصةً وإذا كنت من محبي الألعاب إذ أنك ستحتاج إلى استخدام السماعات لعدد ساعات طويلة.

تأتي السماعة بعجلة من الجهة اليمنى والمخصصة للتحكم في مستوى الصوت، وعجلة أخرى من الجهة اليسرى والمخصصة لمسألة تفضيل الصوت؛ سواء كنت تريد أن تركز السماعة على الصوت بشكل عام أو على الألعاب. وعلاوةً على ذلك، يوجد عدد من الأزرار القابلة للبرمجة، بالإضافة إلى منفذ microUSB ومنفذ USB آخر للشحن.

تتوفر السماعة باللون الأسود والرمادي والذي يجعلها سماعة مناسبة جدًا للألعاب حتى من ناحية التصميم، كما أنها تستخدم وسائد مريحة وخفيفة جدًا على الأذن لذا فلن تواجه بها أي مشكلات.

الأداء والصوت

توفر سماعة GSP 670 جودة صوت ممتازة سواء مع اللعب أو مع الاستخدام العادي، فهي تعمل على توفير صوت Bass عميق دون المساس بالترددات المتوسطة والعالية، وهذا من شأنه أن يوفر تجربة سماعية عالية الدقة على أكمل وجه.

تتوافق السماعة مع الحاسب الشخصي وجهاز PS4، كما أنها تتميز أيضًا باتصال Bluetooth 5.0 لتمكينها من الاتصال بالهواتف الذكية والأجهزة اللوحية. وعند الاتصال بتقنية بلوتوث، يمكن الحصول على عمر بطارية يصل إلى 20 ساعة.

تتميز GSP 670 بوجود ميكروفون فائق الجودة والذي يتضمن ميزة عزل الضوضاء المتقدمة التي طورتها شركة Sennheiser داخلها لضمان معايير الجودة. ولقد تم تركيب الميكروفون في نهاية ذراع الرافع المرن ويمكن ضبطه ليناسب شكل رأسك، كما أنه يتميز بميزة قلبه لكتم الصوت، مما يعني كتم صوت الميكروفون عندما ترفع ذراعه لأعلى فقط.

وعلاوةً على ذلك، يمكن للمستخدمين ضبط الصوت باستخدام Sennheiser Gaming Suite لنظام ويندوز، وهي أداة برمجية تتيح للمستخدمين التبديل بين إعدادات الصوت المُسبقة أو تخصيص مستويات الصوت، كما تتضمن أوضاع الصوت المُحيطي والمُتعادل.

يمكن توصيل السماعة من خلال محول لاسلكي، وتأتي كل سماعة مع محول USB صغير مضغوط GSA 70 مع تقنية خاصة طورتها الشركة لضمان اتصال بزمن وصول مُنخفض.

البطارية

أما فيما يخص بالبطارية، فإذا قمت باستخدام السماعة بشكل سلكي، ستعمل حتى 16 ساعة. وإذا قمت باستخدامها لاسلكيا عبر البلوتوث، فستعطيك حتى 20 ساعة.

السعر

تتوفر سماعة Sennheiser GSP 670 بسعر 1399 درهم إماراتي أو 350 دولار أمريكي.

هذا الموضوع مراجعة لسماعة الألعاب اللاسلكية Sennheiser GSP 670 ظهر على التقنية بلا حدود.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق