مراجعات الألعاب

مراجعة وتقييم | Star Wars Jedi: Fallen Order

أطلق استوديو Respawn في السابق سلسلة ألعاب Titan Fall، والتي لاقت استحسان الجماهير والنقاد. وبعد لمعان اسم استوديو Respawn في عالم تطوير الألعاب فإن شركة EA أسندت له تطوير الجزء الجديد من سلسلة Star wars (Jedi: The Fallen Order) والتي واجهت سلسلة من الفشل المتواصل في السنوات الماضية، ومحاولتها الأخيرة لإرضاء اللاعبين الغاضبين بعد إطلاقين سابقين كان التركيز الأول بهما على طور اللعب الجماعي والعمليات الشرائية، ويسعدنا ابلاغكم أن استوديو Respawn لم يخيب أمالنا هذه المرة.

القصة:

منذ الإعلان الأول عن اللعبة واللاعبين والنقاد لديهم أمل كبير في أن تكون قصة اللعبة مُشبعة ومرضية لهم، وهذا ما حدث بالفعل، فقصة اللعبة لا تقل جودةً عن أفلام Star Wars السينمائية، فهي مغامرة بين النجوم والكواكب مليئة بالكثير من التحولات والالتواءات المثيرة، فأثناء تقدمك في القصة قد تعتقد أنك فهمت الحبكة، ولكن لا تتسرع فأمامك الكثير من المفاجئات التي ستترك فمك مفتوحاً من الدهشة.

أحداث اللعبة تبدأ مباشرةً بعد سقوط الجمهورية، وسيطرة الإمبراطورية ومطاردتها المستمرة لفرسان الـ Jedi للتخلص منهم جميعاً. بطل القصة يدعى Cal Kestis، والذي يسعى لأن يصبح فارس Jedi، كما أنه يبحث أيضاً عن قطعة أثرية سوف تغير مجرى الحرب تماماً.

اللعبة لا تصورك في هيئة الشخص ذو الصفات البطولية والذي لا يخطئ أبداً، ولكنك شاب يافع أمامه الكثير ليتعلمه في طريقه لأن يصبح فارس Jedi.

الأداء العام لأبطال القصة مميز، وكل منهم لديه قصته الخاصة التي سوف تتعرف عليها بتقدمك في القصة، فلن تمر عليك لحظة مملة طوال مدة القصة، ماعدا بعض الأحداث على كوكب Kashyyyk، حيث ستشعر بملل من كثرة الأعداء الذين ستواجهم، ولكنك قد لا تشعر بذلك بسبب روعة أسلوب اللعب.

أسلوب اللعب:

ستبدأ اللعبة وانت لا تمتلك شيئاً سوى سيفك وبعض مهارات الهجوم والدفاع فقط، وإن أردت أن تتحسن وتحصل على مهارات جديدة، فيجب عليك التركيز وتعلم تقنيات اللعبة، من أجل فتح مهارات وقدرات أخرى.

أحد العناصر المميزة في اللعبة هو تحسن مهارتك مع الوقت، ليس بسبب القدرات الجديدة التي ستقوم بفتحها من شجرة المهارات، ولكن بسبب اتقانك لاستخدام السيف “Lightsaber”، فبمرور الوقت سوف تتقن استخدامه وتلك الوحوش التي كانت تمثل مصدر رعب لك سوف يصبح قتالها أسهل، لكن لا تطمئن كثيراً لأن اللعبة ستعاقبك بشدة إن لم تكن منتبهاً كفاية، فإن تخيلت أنه يمكنك الهجوم على الأعداء فوراً وتقطيعهم باستخدام سيفك فإن ذلك سوف يقلل من قدرة تحملك وسيجعلك عُرضة للقتل بسهولة، فيجب عليك التركيز واتقان استخدام اسلحتك لكي يتطور مستواك.

المعارك باستخدام السيف ممتعة جداً، وحماسية بشدة، فيمكنك صد طلقات الأعداء بل وردها إليهم مرة أخرى، أو القفز عليهم من مناطق مرتفعة.

المحتوى:

جميع الكواكب الموجودة في اللعبة مصممة بحرفية، ومن الممتع استكشافها لأنها مليئة بالتفاصيل، وغنية بمظاهر الحياة. كما أن خيارات التعديل والتخصيص لا نهائية، فسيفك وحده يمتلك أكثر من ثمانين خيار للتعديل عليه، كما يمكنك ترقيته ليصبح ذو حدين لمزيد من المتعة أثناء القتال.

توجد في تلك الكواكب مناطق للراحة، من أجل حفظ تقدمك، واستخدام نقاط المهارات في فتح قدرات جديدة. تنقسم شجرة المهارات إلى ثلاثة فئات (القوة، والأسلحة، والنجاة)، وكل مهارة جديدة سوف تقوم بفتحها سوف ترى انعكاسها الواضح على قدرات Cal القتالية.

هناك الكثير من الصناديق المتناثرة في انحاء الخريطة، والتي تحتوي على مختلف الملابس والأزياء، وقطع لإضافتها لسيفك وألوان مختلفة لضوء السيف في حال شعرت بالملل من الألوان الاعتيادية (الأزرق والأحمر).

جميع الطرق والمسارات لن تكون مفتوحة أمامك منذ بداية اللعبة، ولكن بتقدمك في أحداث القصة وبحصولك على مهارات جديدة فستُفتح لك تلك المسارات والطرق لتواجه أعداء أكثر قوة كانوا سيقتلونك بسهولة في بداية اللعبة.

الرسوميات:

رسوميات اللعبة ليست الأفضل على الإطلاق ولكنها مُتقنة، والكواكب مصممة باحترافية وغنية بالتضاريس المختلفة ومظاهر الحياة. أما شخصيات اللعبة فإن تحركاتهم طبيعية جداً كما أبدع استوديو Respawn في التقاط تعابير الوجه للشخصيات، وخاصة للمخلوقات الفضائية مثل “Greeze”.

الإضاءة على الكواكب المختلفة ممتازة، وخاصة على الكواكب المظلمة مثل كوكب “Zeffo” فالمناطق المظلمة ليست معتمة ومازالت بإمكانك رؤية تفاصيل البيئة المحيطة بك.

تعاني المعارك من قلة التفاصيل قليلاً، فارتطام السيف بالأرض لا ينتج عنه أية شرار أو غبار، كما أن ضوء لا ينعكس على الأسطح المجاورة، وهذا يفقد اللعبة بعض الواقعية.

تعاني اللعبة أيضاً من عدم ثبات معدل الإطارات على جهاز البلاي ستيشن 4 والحاسب خاصةً، وهناك بعض الأخطاء الرسومية التي تظهر في بعض الأحيان أثناء المقاطع السينمائية، ونرجو أن يتم إصلاح ذلك في التحديثات القادمة.

الصوتيات:

تحتوي اللعبة على مقاطع صوتية أصلية من أفلام Star Wars. فستجد أوركسترا تعزف في أذنيك أثناء المعركة لتزيد من حماسة القتال، وتضخ الأدرينالين في دمك.

الأداء الصوتي للشخصيات أكثر من رائع، كما أن الجمل الحوارية تضفي مزيد من الواقعية للعبة، والأصوات الأخرى مثل أصوات المخلوقات وصوت سيفك أثناء المعركة جيدة.

الخلاصة:

حقق استوديو Respawn ما لم تتمكن شركات أخرى كثيرة في تحقيقه، ألا وهو تقديم لعبة تليق باسم Star Wars. لعبة Jedi: The Fallen Order تفوقت في جميع العناصر التي من شأنها أن تكتب النجاح لأي لعبة، فقد أثبت ستوديو Respawn أنه من أفضل مطوري الألعاب ويستحقون الإشادة بما فعلوه باللعبة.

المــحــتــوى - 8.5
أسـلـوب الـلـعـب - 9
الرســومــيــات و الــصـوتـيـــات - 8

8.5

ممتازة

اللعبة مثالية تقريباً في أسلوب سرد القصة، والأداء التمثيلي، وأسلوب التقديم من رسوميات وصوتيات، مع احترام أصالة وعراقة اسم Star Wars. فهي ليست من أفضل ألعاب السلسلة فقط، بل وإنها من أفضل الألعاب هذا العام، والتي طال انتظارها من محبي وعشاق السلسلة.

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
الوسوم
اظهر المزيد

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق