مراجعات هاردويرهاردوير

مراجعة المبرد المائي Gammaxx L240 AIO من شركة Deepcool

تشتهر شركة Deepcool بمنتجاتها عالية الجودة التي تتوافر بأسعارٍ معقولة ومناسبة للمستهلك العاديّ مع توفير أقصى درجات الأداء الممكنة، لا سيما في منتجات التبريد.

إذًا سنلقي اليوم على أحدث منتجات شركة Deepcool، حيث سنتحدث عن المبرّد المائيّ Gammaxx L240 الخاصّ بالمعالج المركزيّ، حيث يعكس هذا المبرّد الجديد نظرة وهدف شركة Deepcool الرامي نحو تطوير حلول التبريد في مختلف منتجاتها، لا سيما المائيّة منها.

الخصائص:

– قاعدة تبريد جديدة التصميم، ومراوح بإضاءة RGB متوافقة مع اللوحات الأم التقليديّة أو تلك التي تحوي تقنيّة مزامنة الإضاءة (Sync Lighting).
– قانة مائيّة على شكل حرف E تساهم في تحسين تدفق سائل التبريد وكفاءته مع زيادة مساحة التغطية الحراريّة.
– ستة أضواء RGB LED عالية السطوع، مع ثلاثة وضعيات إضاءة مختلفة مع امكانيّة التحكم بها.
– قاعدة تبريد كبيرة مصنوعة من النحاس الخالص تقوم بتوفير تغطية فعّالة وأداء حراريّ ممتاز للمعالجات المركزيّة بأحجامها المختلفة.
– هيكل محكم التصميم والتجميع، ما يضمن عمرًا افتراضيًا يمتد لوقتٍ طويل بصورةٍ ملحوظة.
– متوافق مع معالجات Intel و AMD:

  • Intel 165W : LGA20XX/LGA1366/LGA115X
  • AMD 250W : AM4/AM3+/AM3/AM2+/AM2/FM2+/FM2/FM1

تعليق شركة Deepcool:

تعتبر سلسلة Gammaxx أحد أفضل سلسلات منتجات شركة Deepcool، حيث تحوي هذه السلسلة على مجموعة واسعة من مبردات المعالجات المركزيّة، ومن أبرزها مبرديّ Gammaxx 400 و Gammaxx GT. وخلال الأعوام الفارطة، بدأت الشركة بتقديم مزيدٍ من المبردات لهذه العائلة، وها هو أوّل مبرد مائيّ يشق طريقه ليصل الينا، ألا وهو مبرّد Gammaxx L240، حيث أصبح متوّرًا بعد سنواتٍ من التطوير.

إلقاء نظرة عن كثب:

في البداية، يمكن ملاحظة أنّ صندوق هذا المبرد يتمتع باللّونيّن الأزرق والأسود، اللذان تشتهران به شركة Deepcool بشكلٍ عام.

أما في الجهة الخلفيّة لصندوق المبرّد، فيمكن ملاحظة وقراءة كافّة الخصائص والمزايا الرئيسيّة التي يتمتع بها مبرّد Gammaxx L240، حيث تحوي هذه المعلومات كمًّا مفيدًا من التفاصيل بحيث تغطي كافّة الأمور التي يوّد المستخدم معرفتها قبل تجربة المنتج، وهذا أمرٌ لا طالما أحسنت شركة Deepcool في تطبيقه.

بشكلٍ عام، يحمل مبرّد Gammaxx L240 مظهرًا أنيق وجميل، لا سيما بلونيّه الأسود والأبيض اللذان يتناسبان مع أي تجميعة دون التعارض مع الألوان.

تمتاز مضخّة التبريد فتمتاز بإضاءة RGB كاملة ومدمجّة فيها، كما تحوي شعارًا جميلًا على سطحها بتصميمٍ دائريّ لكافة هيكلها مع قابليّة لتثبيتها على مختلف معالجات Intel و AMD باستعمال قاعدة التثبيت التي تتوافق مع ما يملكه المستخدم.

أما قاعدة التبريد، أو قاعدة المضّخة، فتمتاز بحجمها الكبير واللافت للانتباه، الى جانب أنها مربّعة الشكل. إذ يساعد حجمها الكبير في توفير تغطية ممتازة لأغلب المعالجات المركزيّة دون وجود مشاكل تبريد أو ترك بعض أجزاء المعالج مكشوفة دون تبريدٍ كافٍ.

ويمتاز مشتت المبرّد، ذا قياس 240مم، بتصميمٍ عادي مثل مختلف المبردات بحيث لا يوجد أمورٌ كثيرة تستحق التعقيب، في حين أنّ شفرات التبريد الموجودة في هذا المشتت تبدو بارزةً بشكلٍ واضح، وهو أمرٌ شائع في كثيرٍ من المشتتات الحراريّة.

وبذكر المشتت، فإنّ هذا الأخير يتمتّع بمروحتين من قياس 120مم، وأكبر ميّزات هذه المراوح هي شفراتها المغطاة بالنتوءات، حيث يعطي هذا الشكل غير التقليدي روّنقًا خاص بالمراوح عند استخدام إضاءة الـ RGB. كما أن تصميم المراوح من حيث القياس كان ممتازًأ، إذ تغطي المروحتين كافّة مساحة المشتت، ناهيك عن قلّة مستوى الاهتزاز الناجم عن هاتيّن المروحتيّن.

وفي الصورة أدناه، يمكن ملاحظة تأثير النتوءات آنفة الذكر على إضاءة الـ RGB، بحيث تكسبها نوعًا من التدرج في الألوان بصورةٍ لافتة وجميلة.

ويمكن القول بأنّ التصميم العام لمبرّد Gammaxx L240 يعدّ تصميمًا متينًا ومحكم التطبيق، وذلك من حيث الأداء والشكل، حيث أراه متفوّقًا على كثيرٍ من المبردات المائية المنافسة ذات قياس 240مم.

التركيب والتثبيت:

تلحق شركة Deepcool عددٍ وفيرٍ من الأجزاء والقطع التي تكفي المستخدم في عملية تركيبه للمبرد، وذلك من حيث الخيارات والتوافقيّة مع مختلف الأنظمة والتجميعات.

ولا أخفي عليكم أنّ لهذه المبرّد بعض “الصعوبة” الطفيفة في عمليّة تثبيته، لكن لحسن الحظ، فإن الشركة توفّر قدرًا كافيًا من التعليمات.

وقد يكون أكثر جزءٍ صعب في تركيب هذا المبرد هي إضاءة الـ RGB، حيث يتطلب توصيلها نظامًا يوفّر خاصيّة مزامنة إضاءة الـ RGB أو Sync، وذلك من خلال منافذ خاصّة لهذه الخاصيّة توفرها بعض اللوحات الأمّ الحديثة، وفي حال عدم توافر هذه الأخيرة، فإن المستخدم سيجد نفسه بدون جهاز تحكّم احتياطيّ يمكن تشغيله من خلال منفذ SATA عاديّ مع مفتاح تشغيلٍ تقليديّ، وهذا الأمر الغريب والوحيد في هذا المبرّد بحيث أن اشقائه من المبردات الهوائية تحوي خيارات تحكم يدويّة وتقليديّة.

أمَّا تثبيت المبرّد نفسه فيتطلب حوالي 10 الى 15 دقيقة، وهذه مدّة عاديّة بالنسبة لمبردٍ مائيّ من قياس 240مم، وقد أتفق بالقول بأنّ الأمور تصبح صعبةً بعض الشيء عن توصيل الكابلات أو المبرد بشكلٍ عام ان صح التعبير.

حان وقت الإختبار والأرقام:

مواصفات الجهاز المستعمل في الاختبار:

– المعالج: Intel Core i7-4790K بسرعة 4.5Ghz
– اللوحة الأم: MSI Z97 GAMING 7
– ذاكرة العشوائية: 16GB 1600MHz HyperX DDR3
– وحدات التخزين: 120GB SSD + 4TB HDD
– مزود الطاقة: Fractal Design Integra 750W


عملية الاختبار:

عملية الاختبار بسيطة نوعاً ما، فهي تتمثل بدراسة درجات حرارة المبرّدة (الدنيا/العليا) تحت وضعيات إختبار مختلفة مع مقارنته بمبردات أخرى. كل علميات الإختبار حدثت في نفس الظروف:

  • درجة حرارة الغرفة كانت 21C.
  • سرعة مرواح التبريد لكافة المبرادت كانت بين 1000-1200 دورة في الدقيقة.
  • تواجد مروحة 120مم إضافية خلفية في صندوق الحاسوب.

الوضعيات:

  • على سطح المكتب: عدم القيام بأي شيء، وترك برامج نظام ويندوز تشتغل في الخلفية لوحدها لمدّة 5 دقائق.
  • أثناء اللعب: أعلى إعدادات رسومية ممكنة بدقة 1440p، مع إيقاف تشغيل V-Sync و Motion Blur. الألعاب كانت كالآتي: Overwatch، PUBG، Battlefield 5، Dota2، CS:GO
  • حالة الجهد الكاملة 100Load%: بإستخدام برنامج Prime95 لمدّة 10 دقائق.

نعيد ونذكّر بأنّ النتائج المعروضة أمامكم هي مجرّد أرقام تقريبيّة، وتختلف على حسب إختلاف ظروف التجربة والمكوّنات والتّعاريف إلخ…

ما ذكرنا سابقًا، فإنّ من أفضل مزايا منتجات Deepcool هي أسعارها المعقولة والتي تناسب الأغلبية الكبرى من المستخدمين، ما يعني أيضًا أن على المستخدم ألّا يتوقع قراءاتٍ ونتائج من خارج هذا الكوكب، وهذا لا يعني أنها سيئة، لكنها تبقى ضمن المعدلات المقبولة والجيّدة.

فبالنسبة للحرارة، فلقد وجدت بأنّ مبرّد Gammaxx L240 يحافظ على مستويات حرارة جيّدة كما هو متوقع، حيث يتقارب مع كثيرٍ من المبردات المائيّة ذات قياس 240مم، إلا أنه قد يصدر بعض الضجيج عند العمل بمستويات عالية، حيث يعد الضجيج نقطة الضعف الوحيدة التي تحيط مبرّد Gammaxx L240.

وهذا الضجيج لا يكون مسموعًا بشكلٍ كبير أثناء الحمل العاديّ، لكنّه يظهر بشكلٍ واضح عند كسر السرعة أو وضع النظام تحت حملٍ عالٍ، حيث تبدأ مروحتيّ المشتت بالدوران بشكلٍ سريع، بطبيعة الحال، الا أنها تتسبب بذلك مستوىً واضح من الضجيج الذي تأملت أن يكون أفضل مما هو عليه لكنه لا يعتبر بهذا الضجيج المزعج بالوقت ذاته. ويمكن القول بشكلٍ عام أن النتائج كانت عادية ومتوقعة.

الخاتمة والإستنتاجات:

لا شكّ ولا جدل في أنّ لهذا المبرّد مظهرٌ ممتاز وتصميم جميل، لا سيما بإضاءة الـ RGB الساطعة والمتنوّعة و الشعار الذي يعلو سطح مضخّة المبرّد، حتى أن المبرد يحافظ على مظهرٍ ممتاز دون الحاجة لإضاءة الـ RGB. أما سهولة الاستخدام والتثبيت فقد كانت غير سيئة بشكلٍ عام، بغض النظر عن بعض الصعوبات السابق ذكرها، إلا أن شركة Deepcool توفّر قدرًا ممتازًا من القطع والخيارات والإرشادات التي تخفف وتختصر على المستخدم عناء ومشقة البحث عن طرق التركيب والتثبيتK وطبًعا فإنّ 90 دولار يُعدّ سعرًا معقولًا لمبرّد مائي ذا قياس 240مم، لا سيما من شركة Deepcool.

بالنهاية، أرى أنّ شركة Deepcool قدّمت، بالمبرد هذا، تجربةً جيّدة ومرضيّة الى حدٍ كبير فيما يتعلق بمجال التبريد، خاصة في مجال المبردات المائيّة. حيث وفّر مبرد Gammaxx L240 نتائج مرضية، بحيث لا يقل أو لا يزيد عن معظم المبردات المائيّة ذات قياس 240مم، خاصةً وأن كثيرًا منها يمتاز، عادةً، بأسعار مرتفعة مقارنة مع منتجات ومبردات شركة Deepcool.

ناهيك عمّا يوفّره هذا المبرد من حيث جوانب الزينة والإضاءة التي تعطي النظام رونقًا خاصًا يبحث عنه مختلف المستخدمون.

الإيجابيات

  • قراءات وأداء جيّد من حيث الاداء الحراريّ
  • تثبيت مباشر وغير معقّد بشكلٍ عام.
  • تصميم ممتاز من حيث الأداء والشكل الجمالي، سواء بإضاءة RGB أو بدونها.
  • إضاءة RGB جميلة بوضعيات مختلفة من الإضاءة وسهلة الاستخدام.

السلبيات

  • عدم توافر جهاز تحكّم يدوي لإضاءة الـ RGB كان أمرًا مخيّبًأ للآمال، حيث يلزم المستخدم خاصيّة Sync في لوحة الأم الخاصة بتجميعته، أو وصلة SATA في حال عدم توافر هذا التقنيّة، وذلك لأنّ الشركة لم ترفق هذه الوصلة مع البرّد.
  • عمليّة توصيل الكابلات تحتاج للترتيب والتنظيم وإلّا ستترك فوضى واضحة داخل النظام.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة