أخبار عالمية

هالي بايلي تردّ على منتقدي اختيارها لأداء “الحورية الصغيرة”

ردّت المغنية الأميركية من أصول أفريقية هالي بايلي على الجدل والانقسام، بعدما اختارتها شركة "ديزني" لأداء الشخصية الرئيسية في فيلم "الحورية الصغيرة" The Little Mermaid، الذي سينطلق إنتاجه عام 2020.

وفي حديثها لموقع "فرايتي" أمس الأربعاء، قالت بايلي (19 عاماً): "أشعر بأن الدور فيه شيء ما أكبر مني وأعظم… أشعر بأنني في حلم، وأنا شاكرة، ولا أعير الكثير من الانتباه للمواقف السلبية".

وأضافت: "ستكون تجربة رائعة، وأنا متحمسة جداً لأكون جزءاً منها".

وكان مخرج النسخة الجديدة المرتقبة من كلاسيكية "ديزني" روب مارشال، أعلن رسمياً اختيار بايلي (19 عاماً) لأداء دور الحورية "آرييل"، في يوليو/ تموز الماضي، قائلاً إنه "بعد بحث طويل، كان واضحاً أن هالي تمتلك المزيج النادر من روح الشخصية وقلبها والبراءة والشباب، فضلاً عن صوتها الرائع… لديها الصفات الضرورية كلها للعب هذه الشخصية الأيقونة".

وعبّرت بايلي عن سعادتها بالدور، مغردة: "حلمي قد تحقق".

هذا الإعلان أثار، ولا يزال، انقساماً بين المتابعين الذين دشن بعضهم وسم #NotMyAriel، اعتراضاً على اختيار ممثلة ذات بشرة سوداء لأداء شخصية "آرييل"؛ حورية البحر الدنماركية ذات الشعر الأحمر.

لكن قناة "فريفورم" Freeform التلفزيونية التابعة لـ "ديزني" نشرت رسالة مفتوحة حينها، دافعت فيها عن اختيار المغنية الأميركية الشابة لأداء الدور. وقالت إن "الحوريات الدنماركيات يمكن أن يكنّ سوداوات".

كما أثنى كثيرون على هذا الاختيار، معتبرين أنه يعكس التوجه نحو مزيد من التنوع في أفلام "ديزني".

تجدر الإشارة إلى أن الفيلم يدور حول قصة الكاتب هانز كريستيان أندرسن الخيالية، عن حورية البحر "آرييل" التي ترغب في أن تتحول إلى إنسانة، بعد أن وقعت في حب أمير. وتعقد الحورية صفقة مع "أورسولا" التي تحقق لها رغبتها، لكنها تسلبها صوتها في المقابل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق