أخبار عالمية

“فانتازي بريميرليغ”… لعبة الواقع والخيال في موسمٍ جديد

ينتظر عشاق الدوري الإنكليزي الممتاز، بفارغ الصبر، انطلاق المنافسات لمتابعة المباريات والنجوم، والصراع الكبير بين اللاعبين والمدربين على الألقاب الفردية والجماعية.
كما يترقب محبو لعبة "فانتازي بريميرليغ" لحظة البداية لمباشرة رحلة المنافسة على جمع عدد من النقاط.
السبب وراء شعبية اللعبة

في البداية لنتحدث عن سبب انتشار هذه اللعبة في العالم، وسنوضح بطبيعة الحال ما هي وكيفية لعبها.
بعيداً عن الأسباب التجارية ونجاح هذه اللعبة، والمكاسب المالية التي يحققها مؤسسوها، فإن كلّ مشجع ومتابع للساحرة المستديرة يملك داخله "مدرباً صغيراً"، يُعبّر عن رأيه في صفحته الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، ويتبادل أطراف الحديث مع أصدقائه في الجلسات، ينتقد تارة اختيارات المدرب ويُهاجم تارة أخرى الإدارة لتعاقدها مع أحد اللاعبين.
فانتازي بريميرليغ مزيجٌ من الواقع والخيار، أنت صاحب النادي والمدرب في الوقت عينه، أنت تقرر وتجري التبديلات، وتختار الـ11 لاعباً الذين ستعتمد عليهم خلال كلّ جولة، ومن ثم تنتظر ما سيحدث في أرضية الملعب الحقيقية، أي ما سيُقدمه كلّ عنصر في فريقك الخاص مع ناديه على أرض الواقع.
تفرض عليك لعبة الفانتازي متابعة معظم المباريات ومشاهدة تألق اللاعبين الصاعدين في فرق ليست من الصف الأول، وذلك نظراً لانخفاض سعرهم، مما قد يُمكنك من توفير بعض المال لدعم مركز عن غيره.
لكلّ شخص أسلوب بطبيعة الحال في طريقة اختيار اللاعبين، فالبعض يُفضل التركيز على المهاجمين وآخرون يضعون كلّ الثقل في خط الوسط، فيما يتجه البعض لتعزيز خط الدفاع، بينما يقوم قسمٌ آخر بالاعتماد على التوازن بين جميع الخطوط.
كمشارك في هذه اللعبة، لديك 100 مليون جنيه إسترليني، تقوم عبرها بتشكيل فريقك. وكما ذكرنا، تختلف أسعار اللاعبين، من الوافدين الجدد إلى المتألقين في الموسم الماضي وغير الموفقين فيه.
عليك في كلّ أسبوع جمع أكبر عدد من النقاط، وذلك من خلال عدّة عوامل مهمة.
في البداية ستتمنى دائماً أن يسجل أي لاعب لديك، لأنها الطريقة الأفضل لحصد النقاط، ويأتي بعدها الحفاظ على نظافة الشباك تحديداً لحارس المرمى، وبعده المدافعون، فيما يعطيك "الأسيست"، أي التمريرة الحاسمة، نقاطاً أقل لكنها بطبيعة الحال مفيدة.
على الجانب الآخر، هناك بعض الأمور التي من شأنها أن تفقدك النقاط، كالبطاقات الصفراء والحمراء، إضافة إلى إضاعة لاعبك ركلة جزاء.
يحق لكلّ مشارك اختيار 15 لاعباً بواقع حارسين و5 مدافعين ومثلهم في خط الوسط و3 مهاجمين، وحينها يمكنك اللعب بأي أسلوب تكتيكي مثلاً (4-3-3 أو 3-5-2 أو 5-3-2 أو 5-4-1) وغيرها من الرسومات، وذلك بناءً على إمكانيات أو حتى مباريات كلّ اسم لديك ومن خصمه.
وفي حال عدم مشاركة أحد اللاعبين يتم استبداله أوتوماتيكياً من القائمة ويدخل مكانه لاعب آخر من دكة البدلاء.
أغلى اللاعبين والسبب

نبدأ مع مركز حراسة المرمى، الذي يتصدره البرازيلي أليسون بيكر (ليفربول)، إذ يبلغ سعره 6.5 ملايين جنيه إسترليني، ويأتي هذا الرقم العالي بسبب تألقه في الموسم الماضي مع فريقه، خاصة أن شباكه لم تهتز إلا في مراتٍ قليلة.
ويأتي خلفه مواطنه إيدرسون (مانشستر سيتي) بسعر 6 ملايين جنيه إسترليني، بعدما حافظ الأخير على نظافة شباكه في العديد من المناسبات.
وبعد هذا الثنائي نرى كلّا من كيبا أزيربالاغا حارس تشلسي وهوغو لوريس (توتنهام) وبيكفورد (إيفرتون) ودافيد دي خيا (مانشستر يونايتد) بسعر 5.5 ملايين يورو.
حتى اللحظة، أليسون هو الذي حظي بأكبر عدد من اختيارات المشاركين في اللعبة، بنسبة 32.9%، وخلفه لم يكن أي حارس من النخبة، بل جاء بوتون من برايتون بنسبة 23.9% ويبلغ سعره 4 ملايين جنيه إسترليني فقط، لكن المنافسة بينه وبين زميله في الفريق راين ستكون شديدة على مركز الحارس الأساسي، خاصة أن الأخير تم اختياره بنسبة 15.9%.
ننتقل إلى خطّ الدفاع للحديث عن أعلى اللاعبين سعراً، إذ يأتي ظهير ليفربول ألكسندر أرنولد في المركز الأول وسعره هو الأعلى بـ7 ملايين جنيه إسترليني، حاله حال روبرستون زميله الآخر في الريدز، مع العلم أن الأخير اختير بنسبة 36% مقابل 29.1 للأول، الذي تكمنُ مشكلته في هذه اللعبة في تلقي بطاقات صفراء رغم صناعته للأهداف.
وخلف هذا الثنائي يأتي كلّ من ألونسو (تشلسي) ولابورتي (مانشستر سيتي) وفان دايك (ليفربول) بسعر قدره 6.5 ملايين جنيه إسترليني، مع العلم أن الهولندي هو الأكثر اختياراً حتى اللحظة بنسبة 43.7%، أما في حال أردت نصيحة فاللاعب فان بيساكا خيارٌ مناسب يبلغ سعره 5.5 ملايين جنه إسترليني فقط، وهو المنتقل حديثاً إلى مانشستر يونايتد.
في خط الوسط ستجد "أم المعارك"، إذ يأتي محمد صلاح في الطليعة، لكن سعره مرتفع للغاية (12.5) وخلفه رحيم ستيرلينغ من مانشستر سيتي (12 مليونا)، ثم السنغالي ساديو ماني من الريدز أيضاً بقيمة 11.5 مليونا. وفي حال أردت شراء لاعب بسعر متوسط مع اختيار أحد هذه الأسماء الثلاثة، يُمكن الاتجاه إلى فيليبي أندرسون من ويستهام (7 ملايين) أو ميليوفيتش من كريستال بالاس (7) أو حتى ألكسيس سانشيز (7) لاعب مانشستر يونايتد، المنتظر أن يستعيد تألقه، إضافة إلى البرازيلي ويليان أو حتى الاتجاه نحو لاعبي إيفرتون ريشارليسون أو سيغوردسون (8 ملايين).
الختام مع الهجوم، وهنا ستجد أن سرخيو أغوريو الرقم الأغلى بـ12 مليونا، وخلفه أوباميانغ لاعب أرسنال بـ11 مليونا ومن ثم هاري كين بـ11 مليونا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق