أخبار عالمية

قبل انطلاق “البريميرليغ”.. السيتي يتلقى ضربة موجعة بسبب ساني

تلقى الجهاز الفني لنادي مانشستر سيتي بقيادة المدرب الإسباني بيب غوارديولا ضربة موجعة، قبل المواجهة المرتقبة بين بطل "البريميرليغ" أمام وستهام على استاد لندن الأولمبي، ضمن منافسات الأسبوع الأول من منافسات الدوري الإنكليزي الممتاز للموسم الجديد 2019/2020، بعد أن تأكد غياب النجم الألماني الشاب ليروي ساني بسبب الإصابة.
وأعلن نادي مانشستر سيتي الإنكليزي في بيان رسمي عبر موقعه الالكتروني بالإنترنت، عن إصابة النجم الألماني شاب ليروي ساني بقطع في الرباط الصليبي بركبته اليمنى، بسبب الالتحام الذي تعرضه له في المواجهة أمام ليفربول بكأس الدرع الخيرية الإنكليزية.
وأضاف: "لقد تم إجراء الفحوصات الطبية للنجم الألماني لمدة أسبوع كامل، بعد أن قدم إلى مدينة مانشستر طبيب خاص لمعرفة حجم الإصابة التي لحقت بالجناح ليروي ساني، الذي سيخضع خلال الأسبوع المقبل لعملية جراحية".

وختم البيان: "سيقوم نادي مانشستر سيتي بتوفير الدعم الكامل للنجم الألماني ليروي ساني صاحب 23 عاماً، والجهاز الإداري والفني والطبي واللاعبون، بالإضافة إلى جميع العاملين في الفريق يتمنون الشفاء العاجل والكامل للجناح".
يذكر أن صاحب (23 عاماً)، قد لفت أنظار الأندية الأوروبية الكبيرة إليه، بعدما ساهم بفوز مانشستر سيتي بجميع البطولات المحلية في إنكلترا بالموسم الماضي، وعلى رأسهم نادي بايرن ميونخ، الذي كان يُخطط لضم الجناح الشاب ليروي ساني خلال فترة الانتقالات الصيفية التي لم تغلق حتى الآن في ألمانيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق