ألعاب الفيديوشروحات الألعاب

إحتراف أيبكس ليجندز : نصائح للمبتدئين

طرحت لعبة أيبكس ليجندز بشكل غير متوقع مع أسلوب لعب بلمسات جديدة . حيث لم يتوقع أي احد لعبةً جديدة بهذا الشكل الخاطف من قبل أستوديو Respawn Entertainment لا سيما أنها مجانية.

بدأت اللعبة بالفعل تكتسح وتنافس غيرها من ألعاب باتل رويال، واليوم، فمن المهم، حسب رأيي، أن أقدم نصائحي للذين يودون بدء تجربة هذه اللعبة ليكون لهم خلفية مسبقة عمّا سيخوضونه من تجربة تقدمها لعبة أيبكس ليجندز .

  • كيفية لعب أيبكس ليجندز :

في البداية، أرى أنه من الجيّد اعادة التنويه الى أن اللعبة مجانية تمامًا على مختلف المنصات بلايستيشن 4 و إكسبوكس ون و الحاسب الشخصي . كما أن اللعبة عبارة عن لعبة باتل رويال، بحيث تبدأ المبارة من مركبة طائرة يقفز منها اللاعبون (والبالغ عددهم 60 لاعبًا مقسّمون إلى 20 فريق بعدد أعضاء 3 أعضاء في كل فرقة) نحو خريطة تحتوي على مناطق مختلفة بداخلها أعداد متبانية من العتاد كالأسلحة والدروع وغيرها من الأغراض، حيث يتنافس اللاعبون ضمن منطقة لعب دائرية تأخذ بالإنكماش مع مرور الوقت، تمامًا كما هو الحال في ببجي و فورت نايت.

ذلك وجه التشابه أو التقاطع مع ألعاب باتل رويال الأخرى، لكن الإختلاف يكمن في تقديم لعبة أيبكس ليجندز لنظام شخصيات، بحيث تمتاز كل شخصية بقدرات وأدوارٍ تميّزها عن غيرها بصورةٍ مشابهة للعبة اوفرواتش.

إذ تمتلك كل شخصية قدرة Passive و Active و أخرى Ultimate، ومن هنا تنبثق ضرورة اختيار شخصيات تكمّل بعضها البعض في الفريق الواحد، ما يخلق بدوره حسًّا من التعاون والتفاهم الاستراتيجي بين أفراد الفريق، الأمر الذي لم نعهد وجوده بهذا الوقع الكبير في ألعاب باتل رويال الأخرى.

  • شخصيات اللعبة وقدراتها:

تحتوي لعبة أيبكس ليجندز ثماني شخصيات متباينة من حيث الشكل والقدرات، ولا يمكن للاعبين في نفس الفريق إختيار نفس الشخصية مرتين. وهذه الشخصيات هي:

– شخصيّة Bloodhound: تمتاز بقدرة في تعقب آثار الأعداء والتحوّل الى وحش سريعٍ وقويّ قادر على رؤية الأعداء من خلال الدخان
– شخصيّة Gibraltar: يمتاز بإمكانية في اخراج دروع لحماية نفسه وفريقه على حدٍ سواء، الى جانب قدرة توجيه قصفٍ مدفعي على الأعداء
– شخصيّة Lifeline: تمتاز بقدرة ممتازة وسريعة في تقديم الاسعاف لأفراد الفريق وانعاشهم، الى جانب امكانية استدعاء صناديق العتاد التي تحوي عتادًا قيّمًا.
– شخصيّة Pathfinder: هو رجل آلي ذو قدرات تنقليّة جيّدة من خلال الحبل الخطّاف، الى جانب امكانيّة كشف مكان الدائرة المقبلة.
– شخصيّة Wraith: تمتاز بسهولة في تفادي الضرر والمخاطر، كما تقدر على تقديم المساعدة لأفراد الفريق من خلال قطع مسافات عظيمة بلمح البصر من خلال بواباتها البعدية.
– شخصية Bangalore: تمتاز بقدرة في التحرك بصورةٍ سريعة وتقديم التغطية الدخانيّة لأفراد الفريق، الى جانب قدرة قصف الأعداء بالقذائف المفعيّة
– شخصيّة Caustic: يمتاز بقدرة في اطلاق عبوات من الغاز السام مع إمكانية رؤية الأعداء المتضررين من خلف الغازات.
– شخصيّة Mirage: يمتاز بامكانية في التخفي وتجسيد صورة مزيّفة عنه لتمويه الأعداء.

احتراف ايبكس ليجندز : شرح قدرات وتخصص جميع الشخصيات

 

  • خريطة اللعبة والأماكن التي تحويها:

قبل الهبوط الى الخريطة، تعيّن اللعبة عشوائيًا قائدًا للفريق يسمى بالـ Jumpmaster. حيث يقوم لاعبوا الفريق بالهبوط معه تلقائيًا فور قيامه هو بذلك، بحيث يتحكم بأفراد الفريق خلال الهبوط جوًا ليقودهم الى مكان الهبوط المتفق عليه مسبقًأ. ويجدر الذكر أن لأفراد الفريق الحرية التامّة في التوقف عن اللاحق التلقائي بالـ Jumpmaster، كما أن للأخير حرية التخلي عن هذا الدور وتمريره لزميله.

تدعى خريطة اللعبة الحالية باسم King’s Canyon، التي تمتاز بطابعها المتنوّع، حيث يوجد بعض المناطق الصحراوية، وأخرى تعجّ بالأبنية الكبيرة ذات الطابع التكنولوجي المتقدم، ما يعطي للعبة بعدًا عموديًا أكثر من كونه أفقيًا.

تضم الخريطة على 17 منطقة مسماة، الى جانب المناطق الفرعية الأخرى، وعند اختيار مكان الهبوط على الخريطة، أحبذ أن يكون ذلك المكان متوسطًا للخريطة نفسها، بحيث لا يعمل ذلك على زيادة فرصة البقاء داخل الدائرة لوقتٍ أطول فحسب، بل أيضًا لتوفر امكانية التجوال في الخريطة بأي اتجاهٍ يحبذه الفريق لتفادي المواجهات غير الضرورية، لا سيما في حال نقص العتاد والذخيرة.

  • التواصل بين أفراد الفريق في لعبة أيبكس ليجندز :

إنَّ من أفضل المزايا التي تجعل من هذه اللعبة متفوقًة على غيرها هي مزايا التواصل بين أفراد الفريق. فمن الواضح أن اللعبة تركز بصورةٍ كبيرة على ضرورة التعاون بين أفراد الفريق والتنسيق فيما بينهم لتحقيق أفضل النتائج الممكنة، ولهذا من الواجب أن يلتزم أفراد الفريق بتواصل المستمر والمفيد خلال المباراة، الأمر الذي أبدعت هذه اللعبة في توفيره بحق. إذ تقدّم لعبة أيبكس ليجندز نظام تواصلٍ متكامل باستعمال مفتاحٍ واحد فقط، مثل مفتاح الفارة الأوسط (العجلة).

هذا النظام يسمى بنظام التأشير، حيث يقوم اللاعب بالتصويب تجاه المنطقة المراد التبليغ عنها سواء من حيث التبليغ عن وجود أعداء في تلك المنطقة أو التبليغ عن اقتراح للذهاب اليها، كما يمكن أيضًا التنويه لوجود العتاد اذا ما عثر عليه اللاعب، حيث تنطق شخصية اللاعب بكافة هذه التفاصيل حسب كل حالة.

صراحةً أرى أن هذا النظام في غاية التكامل والتماسك، ناهيك عن فائدته العظيمة في تحقيق أكبر قدرٍ من التواصل البنّاء بين أفراد الفريق بصورةٍ لم أتوقع أن تكون بهذه المتعة، الأمر الذي أرى انه يعكس مدى الابداع الكبير الذي وظّفه أستوديو Respawn في لعبتهم هذه.

  • إنعاش أفراد الفريق:

الى حدٍ ما، تبقى الأمور شبيهة بألعاب باتل رويال الأخرى من حيث مسألة إنعاش أفراد الفريق. فمثل فورت نايت و ببجي ، يكون اللاعبون عرضة للاطاحة بهم عند تلقيهم لضرر يفقدهم كامل مستوى الصحة لديهم، وهذا الأمر معروف بالـ Knock out، حيث يمكن للاعب، فور الاطاحة به، أن يزحف ويتحرك بصورةٍ محدودة نحو أفراد فريقه على أمل أن يقوموا بإنعاشه.

لكن الاختلاف الجوهري يكمن في قدرة استدعاء أفراد الفريق الذين اجهز عليهم تمامًا، الأمر الذي لا تقدمه أي لعبة باتل رويال اخرى ، ويُعد فكرةً جديدة كليًا. فحين يموت أحد أفراد الفريق، يخلف ذلك الأخير صندوقًا فيه بطاقة تسمى بالـ Banner يقوم رفاقه بالتحصّل عليها، حيث يمكن وضع هذه البطاقة في احدى اجهزة الاستعادة أو الـ Revive Points والتي تتوافر في شتّى مناطق الخريطة. وعند وضع بطاقة اللاعب الميّت في هذه الأجهزة، تقوم اللعبة فورًا باعادة احيائه وزجّه في الخريطة من جديد.

  • نصائح ومعلومات سريعة لضمان زيادة فرص الفوز في أيبكس ليجندز وتحسين خبرة اللاعب ومعرفته بها:

– لا يمكن تلقي أيّ ضرر في حالة القفز من مناطق مرتفعة عن سطح الأرض.
– يمكن للاعب الانزلاق على الأرض أثناء الجري، لا سيما المنحدرات، حيث توفر هذه الحركة زيادة في السرعة أثناء التنقل من مكانٍ لآخر باستخدام مفتاح CTRL.
– وضع السلاح جانب بالضغط على مفتاح 3 كفيلٌ بزيادة سرعة اللاعب.
– يمكن للاعب أن يركض تجاه مختلف الجردان والأبنية الصغيرة والتسلق عليها لتجاوزها نحو الجانب الآخر.
– بعيدًا عن نظام التواصل الممتاز المذكور آنفًا، يمكن للاعب أن يتحدث بحرية من خلال المايكروفون باستعمال مفتاح T.
– اعارة الاهتمام لملحقات الأسلحة له دورٌ كبير في تحسين أدائها، مثل التزوّد بالمخازن الموسّعة وعدسات التصويب وغيرها من الملحقات الضرورية.
– لا ينبغي على اللاعب أن يجمع أي عتادٍ يراه حوله، فمخزون اللاعب محدودٌ دائما، ويجب اعطاء الأولوية بدوره الى العتاد الضروري فقط.
– من الجيّد أن يركز الفريق على الاجهاز على هدفٍ معيّن في واحدٍ واحد بدلًا من تشتيت النيران على أكثر من خصم وتضييع فرصة قتل أحدهم.
– الدروع الذهبية تحوي ذات سمات تلك الأرجوانية لكنها تملك قدرة في اضفاء مزايا على اللاعب. حيث، كما في فورت نايت وغيرها، يقسم العتاد الى أصناف حسب اللون، فهنالك العادي والشائع والنادر، وهذا الأمر يشمل الدروع في لعبة Apex Legends، كالخوذة مثلًا. فالذهبي منها يعمل على تخفيض مدة العدّ العكسي Cooldown لاعادة تفعيل قدرة الشخصيّة، أما دروع الصدر الذهبية تقدّم ميزة اعادة تعبئة السلاح بالذخيرة عند قتل أحد الأعداء.

مراجعة لعبة Apex Legends

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق