ألعاب الفيديومراجعات ألعاب الفيديو

مراجعة لعبة Trials Rising

في مراجعات الألعاب لليوم ، سنقوم بمراجعة Trials Rising. شهد الجيل السابق من الألعاب بروزا كبيرا في تطوير الألعاب الصغيرة والمستقلة، والتي تعكس رغم صغرها حجما كبيرا من الابداع والمتعة، ولعل من أبرز هذه الألعاب هي لعبة Trials HD الصادرة عام 2009 و المبنية على الجزء الثاني الأصلي من السلسلة والصادر عام 2007.

ها نحن بعد مرور عشر سنين نشهد عودة السلسلة من الجديد من قبل استوديو RedLynx الذي استحوذت عليه شركة يوبي سوفت ، فما تخفيه لنا هذه اللعبة بعد مرور هذا الوقت الطويل؟


إن أولى الأمور التي أود التركيز عليها هي أسلوب اللعب الذي سيجده لاعبو السلسلة القديمة مألوفًا بصورةٍ كبيرة. فهدف اللعبة يكمن في قيادة دراجة من خلال منظور شبه ثلاثي الأبعاد وبأدق أسلوب تحكمٍّ ممكن، وذلك يشمل الموازنة الحذرة في زيادة السرعة واستعمال مكابح الدراجة حتى وصول خط النهاية. ونعم، قد تبدو اللعبة في غاية البساطة والسهولة في مراحلها الأولى، الا أنها تزداد صعوبةً وتعقيدًا شيئًا فشيئًا. ناهيك عن توافر نوع جديد من المهام المختلفة عن تلك التقليدية، حيث تدعى Skill Games، كما يمكن الحصول على دراجات جديدة وتجربتها مع التقدم في المستوى.

هذا وأرى أنّ لعبة Trials Rising تقدم جوانب جديدة أخرى للسلسلة. فمثلًا، بالرغم من وجود قاعدة لاعبين قدامى، الا أنّ اللعبة لا تهمل اللاعبين الجدد وترحب بهم بأفضل الطرق الممكنة حسب اعتقادي. حيث يوجد في اللعبة طور يسمى University of Trials، وهو طور يضم عدد من المهام التعليميّة التي تقدّم أساسيات أسلوب اللعب والتحكّم، كما أن على اللاعب القيام بفكّ هذه المهام والتحصّل عليها من خلال التقدّم بالمستوى. كما يوجد سباقات يتنافس اللاعب فيها مع سبعة سائقي دراجات. وأرى ان كلا الجانبين يمثلان اضافةً ممتازة السلسلة أمام جمهور اللاعبين الجدد الذين لم يجربوا الأجزاء القديمة منها.


كما تقدّم اللعبة محرر المضمار الغني عن التعريف. حيث يتيح هذا المحرر، أو Track Editor، للاعب فرصة بناء المضمار الذي يريد، الى جانب امكانية مشاركته مع اللاعبين الآخرين. وأرى أن المحرر يقدّم عددًا كبيرًا من الخيارات التفصيليّة. لكن أعتقد أن العيب الوحيد في هذا المحرر يكمن في غياب أي فيديوهات أو مواد تعليميّة ترشد اللاعب لكيفية استعماله، لا سيما وأنّ المحرر يضمّ واجهة مستخدم (User Interface) معقدة بعض الشيء.

وبالرغم من هذا كله، فإني لا أعتقد بأنّ اللعبة تخلو من المشاكل التقنيّة، وأولّها هي مشاكل الـ Loading التي تستغرق فترات من الوقت بصورةٍ غريبة وغير مبررة، الأمر الذي أراه عاملًا في فقدان حماس التجربة وجاذبيتها. هذا وتُظهِر اللعبة رسائل عشوائية تظهر فجأةً على الشاشة خلال اللعب، كما أنّ طور اللعب الجماعيّ يعاني من مشكلة الكاميرا التي لا تتعقب اللاعب في بعض الأحيان. وشخصيًا، أرى أن مشاكل الـ Loading هي الأولى بالمعالجة في والوقت الحاليّ.


أمَّا من ناحية الرسوميات فإني لا أرى أي تغييرات كبيرة على الرسوميات القديمة من حيث الأسلوب. فاللعبة لا تزال تمتاز بألوانها البسيطة وتصاميمها الحادة والواضحة بصورةٍ ممتازة. وذات الأمر منطبق على موسيقى اللعبة التي تضم مجموعة متنوّعة من موسيقى الـ Pop و الـ Hip-Hop.

هذا ويمكن للاعب أن يخصص ويعدّل مظهر سائق الدّراجة الخاص به، الى جانب تعديل وتخصيص مظهر الدراجة نفسها. وتكون خيارات التخصيص محدودة في بادىء الأمر، الا أنها تأخذ في التّوسع مع قضاء اللاعب مزيدًا من الوقت في التقدم بمستواه. وكما يتوقع كثيركم، فإنّ اللعبة تضم سياسة الـ Loot Boxes والعملات الوهمية والـ Microtransactions بشكلٍ عام. ويطلق عملة اللعبة اسم Trials Coins، الى جانب وجود عملة مدفوعة تحت اسم Acorns.


وأرى أن طور اللعب الجماعيّ Multiplayer بقي ممتازًا كما عهدناه سابقًأ. فهنالك تنوّع في جوانبه، بحيث يمكن للاعب المنافسة في أطوار مختلفة، منها التي يضم ثماني لاعبين، أو أربعة، الى جانب امكانية الحصول على طور Challenger بعد فترة من اللعب. حيث يرتكز هذا الأخير على تنافس ثلاثة لاعبين، ما يزيد من جوّ التنافس والتحدي في اللعبة بشكلٍ عام حسب رأيي الشخصيّ، الى جانب زيادة فرص التعلم واحتراف اللعبة.

الإيجابيات

  • أسلوب لعب ممتاز
  • طور لعب جماعيّ ممتع ومتنوّع
  • نظام القتال وجمع العتاد مميّز.

السلبيات

  • مشاكل تقنية على رأسها شاشات التحميل الطويلة.
المــحــتــوى - 8.5
أسـلـوب الـلـعـب - 8
الرســومــيــات و الــصـوتـيـــات - 8

8.2

جـيدة

وفي النهاية، أرى أن لعبة Trials Rising تبثّ الروح القديمة لأجزاء السلسلة القديمة، وذلك مع المحافظة على طابعها الممتع والمرح. فاذا كان اللاعب من محبي ألعاب قيادة الدراجات ذات طابع التحدي فهي بالتالي الخيار الأفضل خلال الوقت الراهن مع مراعاة أن اللعبة لا تحدث تغييرات جذرية ومجنونة جديرة بالملاحظة.

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق