ألعاب الفيديومراجعات ألعاب الفيديو

مراجعة لعبة The LEGO Movie 2

في مراجعات الألعاب لليوم، سنقوم بمراجعة The LEGO Movie 2 Videogame .لا أخفي مدى اعجابي بفلم The LEGO Movie 2 الذي ترك بصمة مميزة في ذاكرتي بين غيره من الأفلام الممتازة والممتعة حسب تجربتي الشخصية.

فهذا الفلم كان له جوانبٌ متقنة عزّزت من نجاحه، مثل بناء وتطور الشخصيات المثير للاهتمام، الى جانب الموسيقى التصويرية التي لا تقل جودة عن الجانب الأوّل.


وكما هو الحال، فإنّ كثيرًا من مطوري الألعاب يعمدون الى تجسيد مختلف الأفلام الى ألعاب من المفترض أن تكون جسرًا ما بين عالم الأفلام وعالم الألعاب نفسه وذلك بصورةٍ منطقية توازن بين المادة الخام التي يوفّرها الفلم و تجربة الألعاب التي يتم توظيف تلك المادة فيها.

أعتقد أن كثيرًا منكم يوافقونني الرأي تجاه مدى الفشل الذريع الذي تجرّه الألعاب المبنية على الأفلام، فلا أستطيع أن أذكر لعبةً مستلهمة من فلم الا وكانت محطّ تخييب الظن بالنسبة لي. وللأسف الشديد، فإنّ ذات الشيء ينطبق على لعبة The LEGO Movie 2 Videogame المبنية على الفلم الآنف ذكره، فأسلوب اللعب فيه مبسّطٌ بشكلٍ مبالغ فيه، فمهمة اللاعب مقتصرة على مساعدة مختلف الشخصيات الموجودة في عالم اللعبة لقاء عملة الـ Master Pieces التي تخوّل للاعب الانتقال للمرحلة أو العالم التالي، وذلك كله وسط تصميم رديءٍ جدًا لأساليب التحكم وكاميرا أو منظور اللاعب التي تبدو أكثر ردائةً وازعاجًا.

وأنا هنا لا أحاول القول بأنّ اللعبة لا توفّر أي أمورٍ تبدو “ابداعيةً أو مبتكرة” إنما الأمر يتمحور حول التجربة العامة التي، وللأسف، تعمل على افساد وطمس هذه الأمور والجوانب الابداعية وسط دوّامة من المشاكل التقنية وأساليب اللعب السطحية. وهذه الجوانب المطموسة تتمثل في رسوميات اللعبة وألوانها الممتازة والجّذابة.

كما أن اللعبة تمتاز بميكانيكيات لعب لا بأس بها، كقدرة مسح بعض الأجسام باستخدام جهازٍ خاص يوفّر للاعب مخططًا أو Blueprint لاعادة صناعة الأجسام التي يتم مسحها، كما ان هنالك أسلحة مختلفة مثل المعصم الذي يعمل على تدمير الجدران، ناهيك عن قدرة بناء المركبات والمتاجر وغيرها.


أمَّا المشكلة الحقيقية بالنسبة لي تتجسد في سوء تقديم اللعبة، وذلك يتضح في افتتاحيتها. إذ تبدو الأخيرة في غاية الفوضوية بحيث لا تعمل على تقديم سياق واضح. والأمور تسوء أكثر عندما لا نرى أي تناسق أو تزامن بين المشاهد التي من المفترض أن تقدّم القصة للاعب. إذ تحوي اللعبة كثيرًا من المشاهد المأخوذة مباشرةً من الفلم، وذلك بدلًا من صنع مشاهد مكافئة أو مماثلة لها من خلال محرّك اللعبة، كما أنا عدم الاتّزان يكمن في الأداء الصوتي المغاير كليًا لما هو في الفلم.

فاللعبة لا تملك أيّ ممثلٍ صوتي من ممثلي الفلم الأساسيّ، الأمر الذي أعتقد أنه مفارقة مضحكة ومزعجة في الوقت ذاته.
ولن أخوض كثيرًا في أسلوب اللعب الذي سبق ووضحت هيئته في هذه اللعبة. فهو ضحلٌ، بسيطٌ لا يمتاز بأيّ عمق أو تجارب متنوعة جديرة بالانتباه، فكلها جوانب مكررة يمر اللاعب عنها مرور الكرام، وهو الحال في مختلف ألعاب LEGO في طبيعة الحال.

فاللاعب يجمع بعض النقاط أو العملات أو ما شابهها، ومن ثم يقوم بمساعدة بعض الشخصيات وربح نقاطٍ معيّنة تفتح له المجال للانتقال للمراحلة التالية، والذي قد تضيع به السبل الى طرقٍ مقطوعة في بعض العوالم فيعيد التجربة كاملة تارةً أخرى، وذلك كله الى جانب بعض المتفرقات هنا وهناك، مثل مهام حلّ الألغاز أو مواجهة بعض الأعداء العمالقة.

فكلّ ذلك يعكس أسلوب اللعب المسطح والمغلق والمتكرر الذي، برأيي الشخصي، ينجح في مهمة واحدة، ألا وهي تحقيق أعلى مستوى من الملل في وقتٍ قياسيّ. والأمر المضحك والمزعج أيضًا هو احتواء اللعبة على Loot Boxes، الأمر الذي أراه سخيفًا بعض الشيء للعبة LEGO، وتحوي هذه الصناديق بعضًا من الـ Blueprints أو الشخصيات الجديدة أو ملحقاتٍ لشخصية اللاعب لا أكثر.


وان لم يكفي ذلك احباطًأ، فإنّ هذه اللعبة تعاني من بعض مشاكل الأداء، والمزعج هنا ليس في كون أنّ اللعبة تعاني من هذه المشاكل، بل المزعج هو أنّ اللعبة ليست بهذا المشروع أو العنوان الضخم الذي قد يتوقع اللاعب وجود بعض المشاكل نتيجة احتواء اللعبة على كثيرٍ من الأمور المعقدة، بل على العكس تمامًا. فبالرغم من بساطة هذه اللعبة، الا انها مصابة مشاكل في الأداء، كهبوط معدل الإطارات، ومشاكل التحكم، الى جانب المشاكل التقنية مثل مشكلة الكاميرا أو منظور اللاعب الذي يأتي من زاوية مزعجة وغير مناسبة أبدًا، ناهيك عن حركتها الغريبة والخارجة عن الجوّ العام.

الإيجابيات

  • رسوميات ممتازة وألوان زاهية.
  • وجود بعضًا من الأفكار والجوانب الابداعية.
  • نظام القتال وجمع العتاد مميّز.

السلبيات

  • مشاكل تقنية ومشاكل في الأداء.
  • انفصال تام عن الجوّ العام للفلم وفشل في تقديم روحه وجوهره.
  • قوائم غير مريحة الاستعمال.
  • منظور اللاعب في غاية السوء من حيث التصميم والحركة والزاوية.
المــحــتــوى - 5
أسـلـوب الـلـعـب - 5.5
الرســومــيــات و الــصـوتـيـــات - 6

5.5

مقبولـة

وفي النهاية، لا أخفي عليكم مدى احباطي الشديد تجاه هذه اللعبة، خاصةً واني اعتبر نفسي من محبي أفلام Lego، لا سيما هذا الأخير (Lego Movie 2). فقد حاولت مرارًا أن اتقبل هذه اللعبة في وضعها الحالي لكن للأسف لم أنجح في ذلك، فكفّة السلبيات أثقل، بحيث أن التجربة العامة للعبة منفرة أكثر من أن تكون جاذبة. ولا أنكر الجهد الذي بذله المطورون في تصميم هذه اللعبة وبنائها، لكني متيقن أن جمهور ألعاب LEGO يستحق أفضل بذلك بكثير.

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق