ألعاب الفيديومراجعات الألعاب

مراجعة Devil May Cry 5

في مراجعات الألعاب لليوم ، نقدم لكم مراجعة لعبة ديفل ماي كراي 5 . أستطيع تذكر أول مرة سمعت بها عن لعبة Devil May Cry ، وما أذكره أن تلك اللعبة نجحت في أحداث ضجة واضحة بين أوساط اللاعبين عند اصدار أولى أجزائها.

لكن مرّت بضعة سنوات تخللها مزيدٌ من أجزاء هذه السلسلة التي لعبتها فعليًا، إلى حين صدور الجزء الرابع منها Devil May Cry 4 ، حيث كان هذا الجزء تجربةً مميزة بالنسبة لي من الصعب نسيانها ببساطة. ومن بعد ذلك، انتظرت كثيرًا على أمل صدور الجزء الخامس من اللعبة، وها نحن ذا نشهد اصدار الجزء الخامس من هذه السلسلة، وذلك بعد قرابة عقدٍ من الزمن.


تدور أحداث الجزء الخامس من Devil May Cry 5 بعد أربعة أعوام من أحداث الجزء الرابع، فلقد تم تقديم قصّة الجزء الجديد بشكلٍ سلس وبسيط ، مع حضور بعض الشخصيات الجديدة ، ولعل من أبزرها الشخصية الغامضة V، حيث يتقدم للشخصية الرئيسية Dante بطرحه لمشكلة خطيرة متمثلة بمخلوق شيطانيّ يدعى Urizen الذي يسعى الى الحاق الدمار بالعالم.

ويعبّر V عن ثقته بأنّ Dante هو الشخص الوحيد القادر على ايقاف وردع هذا الشيطان، الى جانب شخصية Nero الذي يعود من الجزء الرابع لمساعدة Dante في رحلته الدومية. والجميل أنّ اللاعب يتقمصّ دور الشخصيات الثلاثة هذه خلال تطور أحداث القصّة ومجرياتها، لكن ما حزّ في نفسي أنّ الوقت الذي قضيته بهذه الشخصيات مرّ بسرعة البرق وتمنيت أن يتم تطويل عمر اللعبة، لأنّه بعد تختيم لها ، قلت مباشرة “تبًا أريد المزيد، أين ديفل ماي كراي 6؟ فـ 15 ساعة من اللعب لم تشفي غليلي، وسأكتفي بهذا القدر فيما يتعلق بالقصة لتجنب حرق أيّ أحداثٍ منها، لكنني واثقٌ بقولي بأنّ اللعبة تقدّم قصةً ممتازة مليئة بروح الحماس والفكاهة أحيانًا، تمامًا كما الأجزاء السابقة، وبل أفضل في مواضع كثيرة.

وطبعًا قد يشهد اللاعب، كما شهدت انا بناءً على تجربتي الشخصية، بعضًا من جوانب القصة التي قد تبدو عبثية، لكن أرى أنّ هذه العبثية هي جزء من روح سلسلة Devil May Cry التي لا طالما اشتهرت بهذا الطابع الذي لا يعني أنه سلبيٌّ أو غير مرغوب به، بل على العكس تمامًا.

أما جانبي المفضل والأكثر دهشةً في الجزء الخامس من ديفل ماي كراي هو أسلوب اللعب الذي فاجئني بصراحة. إذ يمتاز هذا الأسلوب بأنظمة وأساليب قتال مختلفة ومتنوعة بشكل مجنون، ويمتاز بعمقٍ واضح لم أشهده في أي جزء من هذه السلسلة، وذلك بفضل وجود امكانية تقمّص أدوار ثلاثة شخصياتٍ مختلفة، بحيث تتميّز كل شخصية بمزايا وقدرات مختلفة عن غيرها ، التي بدورها قابلة للترقية وتحسين.

فمن الممكن أن تمتاز شخصيةٌ بقدرات هجوميّة مميزة فيما تتقن شخصية أخرى استعمال الأسلحة والتبديل بينها بكفاءة أعلى من غيرها. فمثلاً شخصية Nero تمتلك مسدسا وسيفًا، ما يخوله من تحقيق ضربات Combo بشكل أكبر من غيره.

وبذكر شخصية Nero، فإني أود التركيز على مسدسه المسمى بـ Blue Rose، حيث وجدت في استخدام هذا السلاح متعةً كبيرة تعكس مدى اهتمام المطورين في تنويع أساليب القتال في هذا الجزء من السلسلة. إذ يمكن للاعب أن يستخدم الـ Blue Rose من خلال اطلاق النار بشكلٍ عادي، أو يمكن شحنه لتحقيق طاقة عليا تشمل ثلاثة طلقات من السلاح، فتصبح هذه الطلقات ذات مستوى ضرر مرتفع.

وما سبق يعني أيضًا أنّ اللاعب لا يبقى منشغلًا في القضاء على قطعانٍ من الأعداء والوحوش، وانما تتاح له الفرصة في عمل ذلك بأكثر الطرق الابداعية الذي وفّرها هذا التنوّع في أسلوب اللعب، لا وبل يكافىء اللاعب لقاء مستوى براعته في ابتكار طرقٍ قتالية مختلفة ومتلاحقة، بحيث يحصل على عملة الـ Red Orbs التي تنفق على مختلف الأغراض والجوانب المتعلقة بالشخصية، مثل زيادة مستوى الصحة وشراء الأغراض والحركات القتالية الجديدة. وعليه، أستطيع القول بأنّ أسلوب اللعب في ديفل ماي كراي 5 يركز على زيادة التجربة المرحة والممتعة مع وجود البعد الذي يكافىء اللاعب لقاء جهده و مستوى براعته أثناء القتال. وهنا يجدر الذكر بأنّ أسلوب اللعب هذا مبنيٌّ على نظام تحكم سلسل ومحكم التصميم والموازنة، وإذا كنت تمتلك نسخة الحاسب الشخصي فالأفضل أن تستعمل يد التحكم بدلاً من الفأرة ولوحة المفاتيح.

هذا وتوفّر اللعبة 20 مهمّةً مختلفة مقسّمة على شخصيات اللعبة. إذ توجد مهام معيّنة مقتصرة على شخصيات محددة دون غيرها، فيما يوجد مهامٌ أخرى تتيح للاعب اختيار الشخصية التي يريد. ولـ Nero نصيب الأسد من هذه المهام، يليه Dante وأخيرًا V ، الذي أعتقد بأنّه يستحق أن يكون بطل الجزء القادم من سلسلة Devil May Cry أو على أقل يتم طرح لعبة منفردة  له تجعلنا نتعرف على ماضي هذه الشخصية الغامضة، وأود لفت الانتباه الى أنّ كافة المهام تمتاز بطابعها الخطيّ، لكن ذلك لا يعني أنّ هذه المهام لا تحوي عناصر التحدي والصعوبة (الممتعة) فيها.

فكثيرٌ ما صادفت ألغازً تطلب الحلّ، وكان منها الصعب والسهل، ناهيك عن وجود مهام سريّة ومخفية. هذا وتنتهي كل مهمّة بمعركة حامية الوطيس، منها معارك تشمل Boss Fights ومنها ما يشابهها بالمعنى التقليديّ. وقد يبدو قليلٌ من هذه المعارك مكرّرًا من حيث أسلوب تصرف الأعداء أو الزعماء فيها، لكن تجربتي كانت ايجابية جدًا في هذه الأجزاء النهائية من المهام، فقد كانت مليئة بالتحدي، لا سيما عند رصد نمط حركات العدو ودراستها من أجل تفادي الموت وخسران المعركة وتحقيق أكبر عدد ممكن من النقاط لشراء الأغراض والمهارات في ما بعد.

أما الآن فيجب الابتعاد قليلًا عن هذه الجوانب الرائعة والمميزة التي تحملها لعبة ديفل ماي كراي 5 للانتقال الى ما أراه سلبيًا فيها، ولو كان قليلًا. ففي نهاية المطاف، تبقى الأمور كأي شيء آخر، فهنالك السلبيات والإيجابيات. أما سلبيات هذه اللعبة، حسب رأيي الشخصي، تتمثل أوّلًا في ألوان البيئة العامة للعبة، حيث أرى أنّ ألوان العالم باهتة بشكلٍ مبالغٍ فيه.

فنعم، قد يكون عالم اللعبة سوداويًا لكن لا ضرر لو كان هذا العالم أزهى قليلًا أو منوّعا بالألوان على الأقل. والجانب الآخر الذي أزعجني أيضًا هو تشابه الأمكان التي نزورها أو نخوض فيها المعارك، إلاّ أنّ الرسوميات والتفاصيل والأنيمشين الرائعة أنستني  كل ذلك، وطبعًا لا ننسى نظام الكاميرا أو منظور اللاعب الذي بدى غريبةً ومزعجةً، خاصةً المشاكل المتعلقة بمكان الكاميرا بالنسبة لمكان شخصية اللاعب. ويمكن حل هذا الأمر بسهولة من خلال اعادة تنصيف الكاميرا يدويًا، لكن كان من الأفضل أن لا يحتاج اللاعب للقلق حيال هذه الأمور في المقام الأوّل، وعدا عن ذلك، فإني لم أشهد أي مشاكل أخرى جديرة بالاشهار.

الإيجابيات

  • نظام قتال ممتاز وممتع.
  • تنوّع في الشخصيات من حيث الطابع وأسلوب اللعب.
  • مهام ممتعة تتيح تنوّعًا في الشخصيات، وبالتالي تنوّعًا في التجربة العامة وأسلوب اللعب والقتال.
  • حسّ فكاهيّ مسلٍّ.
  • رسوميات مذهلة وأجواء حماسيّة.
  • وجود مهام سرية وتنوّع في الصعوبة.

السلبيات

  • مشاكل تقنية طفيفة.
  • زاوية الكاميرا غير مريحة.
  • غياب تنوع الألوان.
  • عمر اللعبة قصير.

المــحــتــوى - 7.5
أسـلـوب الـلـعـب - 8.5
الرســومــيــات و الــصـوتـيـــات - 9

8.3

ممتازة

خلاصة القول، لعبة ديفل ماي كراي 5 تقدّم تجربة روائية وقصّة ممتازة، وشخصيات مثيرة للاهتمام من الصعب نسيانها، الى جانب أسلوب اللعب والتحكم الممتاز من حيث التصميم والمتعة التي تعكس مدى عمقه وتنوّعه. ناهيك عن تصميم المهام والمعارك الذي يبقي اللاعب مشدودًا. وهذا كله وسط موسيقى متطابقة مع كل موقف ومهمّة تناسبًا مع طبيعتها. وبالنهاية، أجدّ أن هذه اللعبة تقدّم تجربة ممتازة من مختلف الجوانب رغم بعض المشاكل هنا وهناك ، وفعلاً هذا الجزء لا يجب تفويته.

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق