مراجعات ألعاب الفيديو

مراجعة FIFA 20

اليوم نقدم لكم مراجعة لعبة فيفا 20 :

إصدار 2020 من سلسلة FIFA المقدمة من ستوديو EA Sports سوف يأتي إلينا في السابع والعشرون من شهر سبتمبر وسوف يصدر قبل ذلك بثلاثة أيام لمن قاموا بشراء إصدار “The champions” أو ” Ultimate Edition” من اللعبة.
لقد عانت FIFA 2019 من مشاكل كثيرة على الرغم من البداية الواعدة، وتأمل EA أن الإصدار الجديد سوف يكون خالياً من المشاكل طوال العام.

إلى جانب التحسينات على أسلوب اللعب قام المطورون أيضاً بعمل تغييرات كبيرة وإضافات لطور “‘Ultimate Team” وطور “Career Mode”، وأيضاً أضافوا طور جديد تماماً وهو “Volta” والذي يحل محل طور “The Journey”.

لطالما وضعت EA الكثر من الجهد في السنين الماضية لتحقيق التوزان بين فيزيائية وحِدَّة اللعب وبين المحافظة على واقعية وسلاسة المحاكاة. واستمراراً لتلك الجهود فقد كان التركيز هذا العام على المواقف الفردية وإعطاء كلاً من المدافع والمهاجم المزيد من الخيارات.

المهاجمين يمكنهم الأن استخدام حركة مراوغة جديدة تسمى “Strafe Dribbling” (بالضغط على زر L1 أو LB) من أجل تحكم أكثر في الكرة وجذب المدافع إليه ومن ثم تجاوزه.

بالطبع اللاعبون المتمرسون في المراوغة سوف يستخدمون تلك المهارة الجديدة بكفاءة، ولكن من السهل تعلمها أيضاً على اللاعبين الجدد، وتعتبر سلاح ممتاز في جُعبة لاعبي FIFA. تم عمل تحسينات على أسلوب قطع الكرة، حيث عانت FIFA 19 من تلك المشكلة حيث كان مهاجمي الخصم يحتفظون بالكرة حتى بعد قيام مدافع الفريق الخصم بعمل اقتطاع ناجح للكرة.

التحكم اليدوي في قطع الكرة أصبح الآن أفضل من قبل وأكثر دقة وفعالية، فالمدافعين الآن يمكنهم قطع الكرة بدون ارتكاب خطأ، حتى أنه من الصعب على المهاجم التسبب في خطأ على المدافع. تم أيضاً إضافة تحسينات على الضربات الحرة المباشرة وركلات الجزاء في حال تم احتساب خطأ لصالحك.

يمكنك الآن استخدام سهم للتصويب بشكل أفضل على المرمى كما أن القوة الركلة ستؤثر على مسار الكرة، فالركلات الحرة عالية الطاقة ستكون ذات خط مستقيم وأما الركلات ذات الطاقة المنخفضة سوف تكون ملتفة. باستخدام العصا اليمنى لزراع التحكم يمكنك التأثير على دوران الكرة سواء للأعلى أو للجانب، ويمكنك التعديل على قوة واتجاه التسديدة كما شئت.

تشمل الإعدادات الجديدة القدرة على تشغيل أو إيقاف “المساعدة في قطع الكرة” والذي يحدد ما إذا سيقوم زملائك في الفريق اعتراض التمريرات أم لا. كما يمكنك ضبط توقيت استقبال الكرة إما متأخراً او مبكراً، وهناك خيار لمساعدتك في الركض.
محرك تطوير Frostbite سيكون مألوفاً لأولئك الذين لعبوا FIFA في السنوات الأخيرة، وها هو يعود هذه المرة بصورة أفضل وبنفس مستوى التميز الذي عهدناه.

تصميم القوائم كما هو لم يحدث به تغييرات عدا القوائم في طور “Ultimate Team” من أجل وصول أسرع إلى فريقك، وسوق الانتقالات، إلخ.

توجد جميع الفرق المرخصة المعتادة باستثناء فريق يوفنتوس الموجود باسم “Piemonte Calcio” لأن حقوقه تمتلكها لعبة PES 2020 هذا العام.

عشاق الدوري الألماني سوف يستمتعون كثيراً هذا العام بفضل الملاعب الجديدة، ودقة تفاصيل أوجه اللاعبين، وتحسينات التعليق.

انضم كلا من “Derek Rae” و”Lee Dixon” إلى FIFA العام الماضي للتعليق على المباريات الأوروبية، وقد اتسع دورهم هذا العام أكثر، فهم يعلقون على مباريات الدوري الإنجليزي بدلاً من الثنائي المعتاد “Martin Tyler” و”Alan Smith”.
القدرة على تصميم وتعديل شخصياتك أفضل بكثير عن ذي قبل في FIFA20.

بينما اقتصرت خيارات التخصيص في FIFA 19 على خيارات الشعر والوشوم والملابس لكلاً من “Alex” و”Kim” و”Dani” في طور “The journey” السابق، يمكنك الآن فعل نفس الشيء مع لاعبك في طور “Volta” والمدير الفني في طور “Career Mode”. نرحب بإضافة القدرة على صنع لاعبات ومدربات نساء، على الرغم من أنها خطوة متأخرة.

طور “Volta” الجديد ملئ بالتنوع والألوان، حيث يوجد ملعب في نفق في أمستردام، وملعب على سطح بناية في طوكيو، وفي شوارع ريو دي جانيرو، حيث يوجد الكثير من التغيير والتجديد بدلاً من الملاعب الاعتيادية التي تتنافس عليها الفرق.
لمسة جيدة أخرى لطور “Volta” هي أن إعادة الأهداف والاحتفالات تكون عبر الهواتف وكاميرات المراقبة مما يضفي واقعية أكثر على اللعبة

محبي سلسلة FIFA Street سوف يستمتعون بهذا الطور كثيراً حيث ان أخر إصدار من FIFA Street كان في عام 2012، ويعتبر إضافة قوية تعيدك إلى كرة الشوارع في المدن.

يتيح لك هذا الطور اللعب الحر إما بثلاثة لاعبين مقابل ثلاثة وإما أربعة مقابل أربعة وإما خمسة مقابل خمسة (في الوضعين الأخيرين يمكنك اللعب بدون حارس مرمى).

حركات المراوغة أسهل في هذا الطور، مما يجعله محبب للاعبين الغير متمرسين في أساليب المراوغة في الأطوار الأخرى.
من الرائع أن تمرر الكرة إلى زميلك عبر ركلها في الحائط، أو تقوم بمراوغة بخطى ثابتة وتنهي الهجمة بشقلبة مهارية، وإن كنت تتمتع بجرأة كافية فيمكنك إهانة خصمك بتمرير الكرة بين قدميه.

طور “Volta” يحتوي أيضاً على قصة لمحبي الحوارات في اللعبة، إنها ليست طويلة أو متعمقة مثل طور “The Journey” ولكنها بمثابة مقدمة رائعة للبدء في “Volta”.

القصة تدور حول “Revvy” لاعب كرة شوارع طموح يأمل في الوصول إلى بطولة “Volta” العالمية. وخلال رحلته تلك يقابل أساطير كرة شوارع حقيقيين مثل “Jayzinho” و”Kotaro” بالإضافة إلى نجم ريال مدريد “Vinicius Jr.”

الحوارات والمشاهد تختلف اعتمادا على اختيارك لجنس “Revvy” سواء ذكراً أو أنثى، والقدرة على إعادة القصة بعد انتهائها تسمح للاعبين باستكشاف كلا الإصدارين.

طور “Volta” هو أفضل مثال للقدرة على تخصيص اللاعبين والتي أضيفت لـ FIFA هذا العام، حيث لا يقتصر التعديل على شخصيتك انت فقط ولكن يمكنك تعديل فرقتك كاملة حسب رغبتك.

يمكنك الحصول على ملابس وقصات شعر ووشوم جديدة عبر الفوز في التحديات، أو إنفاق الأموال داخل متجر Volta. يمكنك دفع أموال حقيقية في اللعبة ولكنها ليست ضرورية فيمكنك الحصول على تلك الأشياء بطرق أخرى.

هناك تحديات محددة بوقت يمكنك إنهائها كما انه يمكنك الحصول على القطع النقدة من خلال لعب المباريات، وهي موجودة بسخاء في طور القصة، لذلك لن تحتاج لبذل الكثير من الجهد للحصول على ما تريد.

طور “Kick-Off” مازال كالسابق باستثناء إضافتين جديدتين هما “Mystery Ball” و”King of the Hill”.

في السابق كانت كل مرة تخرج بها الكرة خارج الملعب يتم استبدالها بأخرى تعطي اللاعب دفعة عشوائية إما في الاحتفاظ بالكرة أو التسديد أو المراوغة أو التمرير أو السرعة أو كل ما سبق، والمكافئة التي ستحصل عليها عند التسجيل. إنه شيء مثير أن ترى اللاعبين يقطعون الملعب ذهاباً وإياباً بسرعة، وتغيير تلك الدفعات العشوائية كل مرة يزيد من حماسة اللعب.
من أجل زيادة مكافئاتك بعد تسجيل الأهداف يجب عليك الاحتفاظ بالكرة في منطقة عشوائية من الملعب لفترة قبل التسجيل لكي تزيد قيمة هدفك التالي.

إنه اختبار ممتع لمدى قدرتك على حماية الكرة والاحتفاظ بها تحت ضغط، ولكن الجدير بالذكر أن خصمك من الذكاء الصناعي لن يحاول الاحتفاظ بالكرة هو الآخر حتى وإن سنحت له الفرصة. هناك إضافتين حصريتين لطور “Ultimate Team” الأول هو “Max Chemistry” والثاني هو “Swaps”، الإضافة الثانية تقوم بتبديل ثلاثة لاعبين عشوائيين مع خصمك قبل بداية المباراة.
يمكنك الآن اللعب مع أصدقائك في طور “Ultimate Team” عبر “FUT Friendlies”، حيث يمكنك اللعب دون قلق بشأن العقود أو لياقة اللاعبين البدنية أو الإصابات أو الإيقاف في الفريق.

لاعبو FUT المتمرسون سوف يعجبوا بإضافة أهداف طويلة المدى وعلى مدار الموسم والتي ستأخذ وقتاً أطول من الأهداف اليومية والأسبوعية، كما أن الطور أصبح مهيئ أكثر لجذب اللاعبين الجدد. كما أن إزالة الحد اليومي للمباريات في “Squad Battles” قد أضفى المزيد من المرونة على اللعبة.

بعد ظهور طور “Ultimate Team” كأكثر أطوار اللعبة شعبية، فإن محبي “Career Mode” قد تم إهمالهم كثيراً في السنوات الماضية ولكن استوديو EA قد استمع لمطالب اللاعبين وأضاف الكثير لطور “Career Mode” في FIFA 20، مثل المؤتمرات الصحفية التفاعلية ونظام معنويات جديد، وإمكانيات ديناميكية للاعبين.

في مقابلات قبل وبعد المباراة سوف يجيب المدير الفني (ذكر أو أنثى) على الأسئلة الحوارية بإجابات اختيارية. الأسئلة سوف تُوجه إليك وفقاً لظروف المباراة، أو ما إذا كنت ستقوم بإشراك لاعب جديد لأول مرة، أو ظهور مثير للإعجاب للاعب شاب في الفريق، أو استبعادك للاعب رفيع المستوى، وسوف يكون هناك حوارات بين المدرب واللاعبين حول ما إذا كان اللاعب معترض على قرار ما أو يطالب بوقت أكبر في الملعب، وسوف تختار من بين عدة إجابات.

إجاباتك على الأسئلة المُوجهة إليك لها تأثير كبير على معنويات فريقك وأعضاء الفريق، وستنعكس على صفاتهم في الملعب لذلك يجب عليك المحافظة على معسكرك سعيداً.

تمت إضافة ديناميكية جديدة للاعبين مما يعني أن إعطاء وقت أكبر في الملعب للاعب صغير وتأديته بشكل جيد تعني أن أدائه سيتحسن كثيراً الموسم القادم، أما إذا لم تعطه الوقت الكافي في الملعب فإن مستواه سينخفض لعدم مشاركته. قد يتضح تأثير هذا النظام الجديد على المدى الطويل، ولكني لم أرى تأثيره حتى الآن بعد بدء الموسم الثاني.

القدرة على رفض عروض الشراء إضافة مرحب بها، ولكن طريقة التفاوض على الانتقالات والأجور مازالت سيئة، كما أنه لم يتم إضافة القدرة على استعارة لاعب مع إمكانية شراؤه حتى الآن.

لا يزال تزاحم مواعيد المباريات مشكلة في اللعبة، وقد واجهت مشكلة مثل تلك حيث طُلب من فريقي لعب مباراة يوم الثلاثاء وبسببها كان الفريق مُجهد وقد لعبوا مباراة في دوري أبطال أوروبا يوم الخميس وخسروا وخرجوا من البطولة.
أخيراً، سيكون من الجيد تطبيق أهداف الشباب على اللاعبين الصغار الموجودين بالفعل داخل اللعبة بالإضافة إلى اللاعبين الذين تم إنشائهم تلقائياً ووقعوا للأكاديمية.

مثال على ذلك: تطوير وتنمية لاعب فريق مانشستر يونايتد “Mason greenwood” البالغ من العمر 17 عام ليكون النجم الأول للفريق لا تحتسب من ضمن الأهداف وهذا شيء مسبب للإحباط.

وسوف نكتشف المزيد من الأسرار والمراوغات بعد إطلاقها وتجربة اللاعبين لها التطويرات التي طرأت على وضع “Ultimate Team” جيدة وستساهم في جذب لاعبين جدد للسلسلة مع إبقاء اللاعبين القدامى سعداء.

لقد وضع ستوديو EA المزيد من الوقت في تطوير طور “Career Mode” ولكن لم تكن التطويرات جميعا في محلها، بالطبع إنه تجربة أفضل من FIFA 19 ولكن لن تكن التغييرات والتطويرات كفية لبث روح الحياة به من جديد

المــحــتــوى - 8
أسـلـوب الـلـعـب - 7
الرســومــيــات و الــصـوتـيـــات - 7

7.3

لقد أضافت EA الكثير من التحسينات على أسلوب اللعب في FIFA 20 من أجل تحقيق أسلوب لعب متوازن، فقد حسنوا من أساليب المراوغة واقتطاع الكرة. يعد طور "Volta" إضافة رائعة هذا العام وهو خير خلف لطور "The journey" السابق والذي لم يكن محبباً لكثير من اللاعبين. ولكن "Volta" متعة لا هوادة فيها وسيمثل عامل جذب كبير للاعبين الجدد، بالإضافة إلى إمتاع محبي وعشاق سلسلة فيفا القدماء. ربما هو أفضل ميزة جديدة لـ FIFA 20 ووسيلة جديدة للاستمتاع بالسلسلة.

تقييم المستخدمون: 3.95 ( 1 أصوات)
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق