ألعاب الفيديومراجعات الألعاب

مراجعة WWE 2K20

نقدم لكم اليوم مراجعة لعبة WWE 2K20 على جهاز بلايستيشن 4:

لطالما كنا من أشد محبي الألعاب الالكترونية والمصارعة، وبما اننا كذلك فقد استمتعنا كثيراً بألعاب WWE، منذ أيام لعبة WrestleMania على جهاز Mega Drive، مروراً بسلسلة Smack down التي تم تقديمها على البلاي ستيشن 1، وحتى سلسلة 2K الحالية. لقد كنا متحمسين كثيراً هذا العام بسبب التغييرات الكبيرة التي حدثت في اتحاد WWE (وظهور أفضل شخصية منذ سنوات “The Fiend”)، ولكن من المؤسف ابلاغكم أن WWE 2K20 لم تضف أي شيء جديد للسلسلة.

نحن متأكدون أنك رأيت الكثير من الانطباعات وردود الأفعال حول مدى كارثية اللعبة، وتلك الآراء صحيحة بشكل كبير، فهناك مشاكل مثل اهتزاز الحبال العنيف والغير مبرر بعد الاصطدام بها، أو عدم تزامن تحركات اللاعبين بصورة صحيحة.

المشكلة الأكبر هنا هو عدم اكتمال تجربة اللعب، فبعض أطوار اللعب مازالت غير متوفرة حتى الآن، فمثلاً طور WWE 2K Originals مازال غير متوفر حتى الآن، وعند الضغط عليه تظهر لك رسالة تخبرك بانتظار التحديثات القادمة، في بعض الأحيان تتجمد القوائم كلياً ونضطر إلى إعادة تشغيل اللعبة، أو تظهر رسالة خطأ تخبرنا بأننا غير متصلين بـ Xbox Live مع أننا متصلون ولا توجد أية مشاكل في الاتصال.

بعد انتهائك من مشاكل القوائم الرئيسية فستجد لديك مجموعة جيدة من أطوار المباريات، بدءاً من المباريات الاعتيادية “لاعب ضد لاعب”، مروراً بـ Extreme Rules، وLast Man Standing، وroyal Rumble، سوف تجد جميع أنواع المباريات التي تقام في اتحاد WWE، ويمكنك تعديل قواعد تلك المباريات حسب رغبتك، وتعديلها بسيط بما فيه الكفاية (تعاني القوائم من بعض البطء)، وهنا تنتهي الأمور الجيدة وتبدأ السيئة.

كما ذكرنا سابقاً فقد جربنا كل إصدارات WWE، وأول شيء نفعله دائماً هو الذهاب إلى قائمة المصارعين لمعرفة مدى واقعية تصوريهم وحركاتهم ودخلاتهم. نعم قد كانت هناك بعض الأخطاء الهزلية في السابق ولكن نجحت 2K20 في فعل أخطاء أكثر هزلية مقارنة بكافة الإصدارات السابقة. على الأقل جميع شخصيات المصارعين يمكن التعرف عليها، ولكنهم يفتقدون إلى الخصائص المميزة لكل منهم، فجميعهم يتحركون وينظرون بطريقة متماثلة مما يجعلهم يبدون كتماثيل شمعية مقلدة بدل من الواقعية المرغوبة في مثل هذه الألعاب.

تتحسن الأمور قليلاً بالنسبة لدخلات المصارعين، فالإضاءة وتحركات اللاعبين جيدة وتبدو مماثلة للحقيقة، والموسيقى ممتازة كما أن التعليق مقبول. لكن نماذج الشخصيات وتحركاتهم فقيرة جداً، فالملابس والشعر جامدين لا يتفاعلون مع القتال، وتعبيرات الوجه جامدة، ونشعر دائماً برغبة في تسريع وتيرة التحركات قليلاً. كما واجهتنا بعض الأخطاء الغريبة مثل عودة اللاعبين الذين دخلوا إلى الحلبة إلى الخارج مرة أخرى، ففي أحد المرات وقف Brock Lesnar في وجه Bray Wyatt أثناء دخوله إلى الحلبة، قبل أن يعود مهرولاً إلى الحلبة.

أما بالنسبة للتحكم فإنه أصبح أسهل من ذي قبل (وهذا شيء كان ينبغي حدوثه منذ وقت طويل) فالأزرار أصحبت مرتبة عن ذي قبل، وتختلف وظائفها باختلاف الأداة الموجودة معك، كما أن ازرار الهجوم منفصلة عن أزار الركض. نعم مازال التحكم أصعب قليلاً ولكنه أفضل من ذي قبل. ولكن ما يفسد متعة التحكم هو فزيائية تحرك اللاعبين في الحلبة، فتحركات اللاعبين غير متناسقة مع بعضها وتشعر وكأنهم يقاتلون سراب وليس لاعب حقيقي، والضربات لا تحتوي على أي زخم، كما أن الحبال تهتز بصورة مبالغ بها، هناك الكثير من الأخطاء الهزلية في اللعبة.

نظام التحمل فاشل فاللاعبين لا يتحملون الضربات ويقضون وقتاً كبيراً على أرض الحلبة، نظام الـ Pay back يخفف من أثر ذلك قليلاً ويعطيك دفعات متقطعة من الطاقة للقتال. الهجمات الهوائية لا تصيب في كثير من الأحيان، كما ان استخدام الأسلحة غير منسجم مع المباريات. 2K20عالقة بين المحاكاة الحقيقية لأسلوب اللعب وبين الأسلوب الأركيدي.

لقد أعجبنا دائماً بمدى الاهتمام الذي يولى للمواضيع الساخنة في اتحاد WWE، وحدث هذا العام هو الثورة النسائية التي حدثت في الاتحاد. فاللعبة تركز على أربع مصارعات بالتحديد هم Charlotte Flair وSasha Banks وBayley وBecky Lynch. اللعبة تسرد لك تاريخ النزاعات بين كلٍ منهن من خلال مقاطع فيديو معدَّة جيداً، ومقابلات معهن قبل بدء المباراة. أثناء المباراة يجب عليك القيام بعدة حركات وضربات داخل الحلبة من أجل محاكاة المباريات الحقيقية، وبفعل ذلك سوف تظهر لك مقاطع سينمائية بعد انتهاء المباراة (تبرز تلك المقاطع مدى ردائه أسلوب اللعب، حيث أن تلك المقاطع جيدة وتحاكي بدرجة كبيرة ما يحدث على شاشة التليفزيون كل أسبوع). القيام بتلك الحركات والضربات صعب، ولكن قائمة التوقف تبين لك كيفية القيام بتلك الحركات. ولكن الذكاء الاصطناعي لمنافسك لن يسمح لك بفعلها بسهولة، فكثيراً ما ستفشل محاولاتك للقيام بتلك الحركات. وسيصبح فعل تلك الحركات محبطاً ومحيراً، فقد قضينا عشرون دقيقة محاولين تنفيذ حركة ما حتى فاجئنا المنافس بتثبيتنا والفوز. من المخزي ان إضافة جديدة إلى اللعبة تخرج بهذا التنفيذ السيء والغير متقن لهذه الدرجة.

هناك العديد من المباريات المرتبة مسبقاً للعبها برفقة نجم اللعبة Roman Reigns، فسوف تلعب سلسلة من المباريات المسبوقة بمقاطع فيديو ترتب لها، وهي مباريات مميزة ورائعة، ولكن يشوبها مشاكل أسلوب اللعب التي تحدثنا عنها سابقاً.

يوجد باللعبة أطوار أخرى مثل طور My Player وUniverse. طور Universe يسمح لك بإنشاء اتحاد المصارعة الخاص بك وتنظيم العروض، والمباريات وخلق نزاعات وتحالفات داخل العروض، يمكن محاكاة المباريات أو لعبها، وسوف يعجب محبي السلسلة بهذا الطور كثيراً لأنه يسمح لهم بالانغماس أكثر في عالم المصارعة. أما طور My Player فستقوم بإنشاء مصارعك الخاص لكي تصل به إلى أعلى مراتب النجومية. وهذا العام سوف تقوم بإنشاء مصارعين أحدهما رجل والآخر أنثى، وسوف تقوم بالتبديل بينهم طوال القصة. القصة تروي حكاية صعود بطلينا إلى أعلى مراتب النجومية مع الاحداث البارزة في حياتهم المهنية مع وجود العديد من أساطير WWE طوال الطريق. القصة مكتوبة بشكل جيد وممتعة، ولكن مرة أخرى فإن الرسوميات السيئة وأسلوب اللعب الغير واقعي حاضرين أيضاً.

يبدأ المصارعين بمجموعة بسيطة من الحركات والأزياء، وفتح حركات إضافية معقد ومكلف. المهارات مرتبطة مع بعضها بشبكة سداسية (والتي تزحف خلالها ببطيء باستخدام المؤشر) وتقوم بفتح المهارات على التوالي. يستغرق الأمر وقتاً طويلاً حتى تصل بمصارعك إلى مجموعة مهارات متوسطة، وأنت لا تعلم حقاً أي اتجاه في الشبكة سوف يفتح لك المهارات التي تناسب أسلوب لعبك. لا يمكنك فتح الأزياء إلا عبر شراؤها، ويمكنك شراء حزم Loot داخل اللعب لفتح حركات وملابس معينة. ولكن من حسن الحظ أن ذلك موجود فقط في طور My Player ولا يؤثر على باقي الأطوار.

رغم ذلك فإننا مازلنا نشعر بالقشعريرة عندما ينجح لاعبنا في العودة والفوز بالمباراة، أو عند سماع موسيقى Kane وهو يخرج إلى الحلبة، كما أن التعليق جيد وينجح في أيصال شعور الإثارة، وعندما تجتمع تلك العوامل معاً تصبح الأمور رائعة. ولكن سرعان ما تنهار عندما تبدأ مشاكل اللعبة بالظهور وتبدأ الأجساد في التطاير بدون مبرر.

دون المطلوب

المــحــتــوى - 4
أسـلـوب الـلـعـب - 4
الرســومــيــات و الــصـوتـيـــات - 6

4.7

لا يوجد شك بأهمية دقة التصوير البصري والمحاكاة في مثل هذا النوع من الألعاب، وكل الآمال التي كانت تطمح لها اللعبة، والإمكانات التي كان يجب استخدامها، قد تحطمت على صخرة سوء التنفيذ، والاخطاء الكارثية والمحاكاة الغير واقعية بالمرة، وهذا يعود بالسلسلة سنوات كثيرة إلى الوراء، وحتى محبي السلسلة الأوفياء مثلنا سوف يواجهون وقتاً عصيباً في ابتلاع تلك الأخطاء الكثيرة.

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق